بلاستيكو

تشديد أمني بالعاصمة الليبية طرابلس يثير قلق المواطن

تشهد العاصمة الليبية طرابلس على غير عادتها  حالة من الاستنفار الأمني ، وانتشار رجال الأمن بصورة لافتة أثار  تخوفا لدى المواطن بالشارع العام .

وأفادنا احد منتسبي غرفة عمليات العاصمة – فضل عدم ذكر أسمه – أن الغرفة بجميع الكتائب التي تمثلها اتخذت قرار تنظيم عملية استنفار وتشديد الرقابة الأمنية على المدينة طوال يوم الخميس وليلة الجمعة في محاولة للحد من بعض الاختراقات التي تحدث خصوصا ليلة الجمعة من كل أسبوع،لافتا إلى أن مدينة  طرابلس تشهد نزوح العديد من الشباب من كافة المناطق المجاورة نهاية الأسبوع  بغية الترفيه ، منوها إلى أن  بعض هؤلاء الأفراد  يقومون بأفعال غير مقبولة تؤدي  أحيانا إلى وقوع اشتباكات واستعمال السلاح.

وأضاف المتحدث أن أعضاء الغرفة تمكنوا خلال هذا اليوم من إبطال خمس  محاولات حرق لغابات ومزارع من قبل مجهولين منها على سبيل المثال المزرعة الواقعة خلف سجن عين زاره والتي تبلغ مساحتها 6 هكتارات وحريق آخر في غابة النصر ، مشيرا إلى احتمال قيام المدعي العام للمحكمة الجنائية بجولة ميدانية داخل شوارع العاصمة طرابلس مبينا حرص أفراد الغرفة على أن تظهر المدينة بصورة هادئة وأمنه.

ولفت المتحدث إلى أن أعضاء الغرفة يعتزمون الانسحاب من تنفيذ هذه الفكرة بعد ثبات نجاحها مع استمرار تطبيقها نهاية كل أسبوع من قبل عناصر الأمن الوطني واللجنة الأمنية العليا.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً