تعرّف على أخر المستجدات في قضية مقتل الشابة الفلسطينية «إسراء غريب»

غريب تعرضت للعنف الجسدي وأخضعت لأعمال شعوذة من عائلتها. [إنترنت]
وقع النائب العام الفلسطيني أكرم الخطيب على قرار الاتهام، بجريمة قتل الفتاة إسراء غريب، وأوعز بإحالة القضية إلى المحكمة.

حيث ستباشر المحكمة محاكمة 3 أشخاص، بتهمة الضرب المفضي للموت، وكذلك تهمة الدجل والشعوذة.

وقال النائب العام أن غريب تعرضت للعنف الجسدي وأخضعت لأعمال شعوذة من عائلتها، مما أدى إلى تفاقم حالتها النفسية والصحية.

كما قالت النيابة العامة الفلسطينية أن التحقيقات ما زالت مستمرة، بقضية تسريب التقرير الطبي الشرعي الخاص بالمغدورة إسراء غريب، وسيتم الإعلان عن نتائج التحقيق فور الانتهاء منها.

يُذكر أن إسراء غريب شابة فلسطينية من بلدة بيت ساحور عمرها 21 عاماً، وكانت تعمل في صالون تجميل، وقد تقدم شاب لخطبتها قبل عدة أشهر وبعد ذلك أخذت تنشر صورها معه في وسائل التواصل الاجتماعي، وهو ما عرضها للانتقادات، لتنتهي كجثة في المشرحة.

محتوى ذو صلة
راغب علامة: لبنان بحاجة لشخصية كمحمد بن سلمان ليقود ثورته ويقتلع الفساد

هذا وأثار وفاة الشابة، ردود فعل قوية جداً، ووجه ناشطون على مواقع التواصل، لأخيها التهمة بقتلها، وقالوا أن الفتاة دخلت المستشفى في التاسع من أغسطس، مصابة بكسر في عمودها الفقري وعلى جسدها عدة كدمات، ما اعتبر دليلاً على تعرضها لعنف شديد من قبل أهلها، واعتبروا وفاتها جريمة قتل ارتكبها أهلها بسبب مشاكل اجتماعية وتحريض من الأقرباء.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن