تعرَّف على ما قاله رئيس اتحاد اليهود الليبيين عن مُسلسل «زنقة الرّيح»

مسلسل “زنقة الريح” ينتمي إلى الدراما التاريخية الاجتماعية وتدور أحداثه سنة 1945 في مدينة طرابلس.

أكد رئيس اتحاد اليهود الليبيين رفائيل لوزان في لقاء مع صحيفة «ليبيان إكسبريس» الإنجليزية أنه تابع المسلسل التلفزيوني زنقة الريح الذي لاقى استحساناً كبيراً من الليبيين.

حيث قال لوزان خلال اللقاء أنه من الإيجابي أن يدل المسلسل على وجود حياة مشتركة بين الليبيين من مختلف الديانات، مشيراً إلى وجود العديد من الأخطاء التاريخية التي أشار إليها في مقطع نشره على صفحته الرسمية في فيسبوك.

وفي حديثه عن تلك الأخطاء قال لوزان:

“قبل كل شيء، عدوانية اليهود ليست تاريخية، بل هو عكس ذلك تماماً ففي عامي 1945 و1948 تم الاعتداء على اليهود من قبل حشد من الناس، وقتل أكثر من 300 شخص، وأحرقت متاجرهم”.

وأضاف قائلاً:

“قام أولئك الذين يقدمون المشورة للكاتب وكاتب السيناريو حول بعض القضايا بذلك من أجل تشويه التاريخ وبهدف محدد لإظهار الوجه السلبي لليهود”.

واختتم رئيس اتحاد اليهود الليبيين رفائيل لوزان تصريحه لـ«ليبيان إكسبريس» بقوله أن العرب واليهود بشكل عام قد تعايشوا معاً لمدة 2000 عام في سلام وهدوء واحترام، مُضيفاً أنه مع ظهور القومية بدأت العلاقات تتدمر خاصة بين الشباب في ذلك الوقت.

محتوى ذو صلة
ماذا تعرف عن نجل نصر الله الذي قمع احتجاجات لبنان وانخرط في الحرب السورية؟

يُذكر أن مسلسل «زنقة الريح» ينتمي إلى الدراما التاريخية الاجتماعية وتدور أحداثه سنة 1945 في مدينة طرابلس، حيث يُبرز معاناة الشعب الليبي في ظل حكم الإدارة البريطانية التي نصّبت على ليبيا بعد الحرب العالمية الثانية وهزيمة إيطاليا، كما يبرز المسلسل الحياة الاجتماعية، والعادات والتقاليد التي كانت سائدة بين سكان طرابلس من جميع الأديان والأعراق والذين تجمعهم مدينة واحدة ووطن واحد يتشاركون فيه أفراحهم و أحزانهم وعلى الرغم من أن العمل يتناول فترة تاريخية مضت، فإنه مُحمل بالإسقاطات الكبيرة على الوضع الحاصل في البلاد حالياً.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
قبطان

علة لوزان من يهود بلغرنل في جريرة جربة ولقد كان جدهم موئد للدكتور هرسل والحركة الصهيونية العالمية حيت يوجد مخطوط يفيد دلك راقائيل لوزا ن خير العارفين

العابر_2019

المستر لوزان تعايش اليهود والعرب المسلمين والمسيحيين كما قلت لـ 2000 سنه قبل ان تنقلب الامور بوصول الصهيونيه التى عمقت الفرقه وغيرت النفوس وان كان العرب قتلو 300 شخص فى 3 سنوات فكم عدد القتلى من العرب خلال 70 سنة من الاحتلال الصهيوني لفلسطين وكم من بيوت احرقت ودمرت على روؤس ساكنيها وكم من اناس هجرت ام عليهم مش علينا فانت من شعب الله المختار نسيت او تتناسى وتغض الطرف على ما يفعله الصهاينة من فضائع باهلنا فى الاراضى المحتله اعذرني لست مع القتل والتعذيب والظلم اينا كان فاعلة حتى وان كان احد من اهلي ولكن يجب عليك ان تدين… قراءة المزيد ..