عاجل

عاجل

تعليم «الوفاق» تُتابع سير العملية التعليمية بالجبل الغربي

عقد وزير التعليم المكلف بحكومة الوفاق الدكتور محمد عماري زايد، اليوم الأحد، بمقر ديوان الوزارة في طرابلس، اجتماعاً ضم مراقبي التعليم بمناطق الجبل الغربي، وعدداً من مديري المراكز والمصالح و الإدارات والمكاتب بالوزارة لبحث سير العملية التعليمية.

وتطرق الاجتماع إلى العديد من الملفات، والمواضيع التي تتعلق بسير العملية التعليمية، أبرزها استعراض سير امتحانات الشهادة الثانوية، من حيث الإجراءات الاحترازية، والتدابير الوقائية، وكذلك عمل اللجان المركزية للامتحانات، بالإضافة إلى آخر الترتيبات والاستعدادات، لامتحانات الشهادة الإعدادية للعام الدراسي الحالي.

كما ناقش المجتمعون آخر المستجدات للمستحقات المالية “مرتبات المنسبين الجدد – علاوة الحصة – التسويات المختلفة”، إلى جانب ذلك ناقش المجتمعون التصور المطروح لبداية العام الدراسي القادم، وفق خطة دراسية تراعي الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، لضمان سلامة الطلاب والمعلمين والموظفين.

وأشاد الوزير بجهود اللجان المركزية والتزامهم بكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، إلى جانب التقيد بالاشتراطات الصحية والتعليمات الصادرة من الجهات ذات الاختصاص، بحسب ما نقل المكتب الإعلامي بوزارة التعليم.

وفيما يتعلق بالمستحقات المالية، أوضح الوزير أن الوزارة على تواصل مستمر مع وزارة المالية، لتسوية مستحقات المعلمين ومرتبات المنتسبين الجدد، وإجراءات صرف علاوة الحصة مطالباً كل المراقبين استكمال كل البيانات حول الاحتياط العام وتسليم القوائم خلال 48 ساعة إلى إدارة الاحتياط العام.

وأشار الوزير إلى أن انطلاق العام الدراسي القادم سيكون مطلع شهر يناير المقبل، وسيصحبه تطبيق عدداً من الإجراءات الاحترازية، بينها تشكيل لجنة لإعادة النظر في الخطة الدراسية للعام 2020- 2021 واقتراح ما يلزم من تعديلات على الخطة، وفق ضوابط بحيث يكون الفصل الدراسي اثنى عشر أسبوعاً، وبواقع ثلاثة أيام دراسة أسبوعيا، وبعدد 6 حصص يومية، زمن كل واحدة منها خمسين دقيقة

ولفت وزير التعليم إلى أنه سيتم إلغاء الأسابيع المخصصة للامتحانات، موضحا أن البديل عن ذلك سيكون تأدية التلاميذ والطلاب امتحانات الفترة، ونهاية الفصل أثناء اليوم الدراسي وتحديد الدروس التي يتطلب شرحها من المعلم والتي لا يمكن للمتعلم استيعابها بمفرده.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً