تفعيل المنظومات الحديثة في مجال الحاسب الآلي بقطاع النفط والغاز

أثنى عضو مجلس الإدارة بالمؤسسة جاد الله العوكلي على جهود لجنة التفاوض في الإعداد الجيد لهذا الاجتماع

في إطار سعي المؤسسة الوطنية للنفط لمواكبة التطور في مجال الحاسب الآلي والتقنيات الحديثة والمنظومات من أجل الرفع من مستوى أداء عمل الشركات الوطنية النفطية عقد بمقر شركة الخليج العربي للنفط بالقاعة الرئيسية بمدينة بنغازي يوم الاثنين الموافق 15 أكتوبر 2018 اجتماعا بحضور جاد الله العوكلي عضو مجلس الإدارة لشؤون الصناعات النفطية والتخطيط والحاسب الآلي والاتصالات بالمؤسسة الوطنية للنفط مع أعضاء مجالس الإدارة والمختصين بالشركات والمعاهد والجهات التابعة للمؤسسة، ورئيس وأعضاء لجنة التفاوض مع شركات التقنية العالمية ومدراء الإدارات المختصة والمختصين بالشركات النفطية.

وأكد جاد الله العوكلي – عضو مجلس الإدارة لشؤون الصناعات النفطية والتخطيط والحاسب الآلي والاتصالات بالمؤسسة الوطنية للنفط خلال كلمة الافتتاح على أهمية هذه البرامج والتقنيات في الرفع من مستوى الأداء في الشركات النفطية ما يعود بالفائدة على قطاع النفط، مشيدا بجهود لجنة التفاوض من أجل الإعداد لهذا الملتقى والعمل على تنظيم واستجلاب وتفعيل المنظومات الحديثة والاتفاقيات المبرمة في مجال الحاسب الآلي بقطاع النفط والغاز.

من جانبه أشار أشرف العبار رئيس لجنة إدارة شركة الخليج العربي المكلف إلى ضرورة العمل على استحداث المنظومات والفائدة التي ستعود على الشركات الوطنية من استخدام هذه التقنيات الحديثة، واصفا إنشاء لجنة تفاوض لاستحداث البرامج التقنية للتحول الرقمي بأنه خطوة للأمام من أجل تطوير وتنظيم العمل بالقطاع.

خلال الاجتماع قدمت لجنة التفاوض برنامجاً مفصلاً عن جدول أعمالها ورؤيتها المستقبلية في إدخال أخر ما توصلت إليه التقنية في مجال البرمجيات الرقمية الحديثة إلى منظومة العمل بشركات القطاع، كما تمت مناقشة وتغطية كافة الجوانب المتعلقة بالاتفاقيات المبرمة مع الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال كشركة (ميكروسوفت)، وكيفية الاستفادة من الخدمات التي تقدمها من خلال تطبيقاتها المتطورة، كما تم تسليط الضوء على البرمجيات والتراخيص والدعم الفني والتقني الذي تقدمه هذه الشركات، والتي تدخل في مختلف الجوانب والمراحل المتعلقة بالصناعة النفطية، كما تم التطرق إلى التطبيقات التقنية الحديثة ذات الطبيعة التخصصية في مجال النفط والتي تخدم القطاع.

وفي الختام أثنى عضو مجلس الإدارة بالمؤسسة جاد الله العوكلي على جهود لجنة التفاوض في الإعداد الجيد لهذا الاجتماع، وحث أعضائها على مواكبة التطور بالمنظومات الحديثة باستمرار، من خلال الاتفاقيات المبرمة في مجال الحاسب الآلي والاتصالات مع الشركات العالمية، مؤكداً على أهمية هذه البرامج والتقنيات في الرفع من أداء العاملين بالمؤسسة وشركاتها وما يعود بالفائدة من استخدامها وتسخيرها لخدمة قطاع النفط والغاز.