انتخابات ليبيا

تونس.. تسجيل أول إصابة بمتحوّر «أوميكرون»

أعلن وزير الصحة التونسي علي مرابط، اليوم الجمعة، أنه تم التفطن يوم الأربعاء الماضي لإصابة شاب يبلغ من العمر 23 سنة قدم إلى تونس من الكونغو على متن رحلة من إسطنبول التركية، بمتحور “أوميكرون”.

ونقلت إذاعة “موزاييك” عن الوزير قوله، إن المعني بالأمر خضع لتحليل سريع لتقصي فيروس كورونا كانت نتيجته ايجابية.

وأضاف أنه وبعد الخضوع للتحاليل اللازمة تم التأكد من أنه مصاب بالمتحور الجديد “أوميكرون”.

وقال وزير الصحة أنه بعد التفطن لإصابته منذ البداية تم نقله إلى نزل خاص لإيواء المصابين حيث يخضع حاليا للحجر الصحي، معتبرا أن التفطن إلى هذه الحالة بمجرد وصوله إلى تونس يثبت أن كل الجهات على أتم الاستعداد.

في غضون ذلك، أكدت الخبيرة في منظمة الصحة العالمية ماريا فان كيركوف، أنه تم العثور على متحور “أوميكرون” من فيروس كورونا حتى الآن في 38 دولة.

وقالت في تصريحات لها: “لقد تلقينا تقارير عن متحور (أوميكرون) من 38 دولة”، موضحة أن “هذه الدول تقع في جميع الأقاليم الستة لمنظمة الصحة العالمية”.

من جهته، دعا المدير العام للمنظمة تيدروس أدهنوم غيبريسوس، خلال مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء الماضي، جميع الدول الأعضاء في المنظمة “إلى اتخاذ إجراءات عقلانية ومتكافئة مع الخطورة بالتوافق مع القواعد الطبية الصحية الدولية”، وشدّد على أن “الاستجابة العالمة يجب أن تكون هادئة ومنسقة ومتسقة”.

وأعرب عن قلقه من أن “عددا من الدول” تفرض، ردا على انتشار متحور “أوميكرون” الجديدة، “إجراءات متسارعة وشاملة لا تستند إلى أدلة أو لا تعتبر فعالة أصلا بل تؤدي فقط إلى زيادة عدم المساواة”.

وتم تسجيل أول إصابة بالمتحور في بوتسوانا يوم 11 نوفمبر لدى مواطن من جنوب إفريقيا، حيث تم رصد العدد الأكبر من المرضى.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً