تونس تعلن بأنها لن تلجأ للإستدانة من الخارج

أكد رئيس وزراء تونس إلياس الفخفاخ، الأحد، أن كل ما سيطرأ من مصاريف جديدة للدولة لن يتمّ تمويله عبر القروض الخارجية”.

جاء ذلك خلال مقابلة تليفزيونية، بثتها الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء التونسي، قال الفخفاخ فيها “أنه اتخذ قرارا بعدم اللجوء للتداين الخارجي، وكل ما سيطرأ من مصاريف جديدة”.

وأضاف أن تونس تحتاج إلى قروض إضافية تبلغ 4.5 مليار دينار تونسي (1.6 مليار دولار) بسبب أزمة فيروس كورونا، وأن الحكومة ستسعى للحصول عليها من السوق المحلية.

محتوى ذو صلة
تونس.. تزايد عدد المصابين بكورونا 10 مرات بعد فتح الحدود

وأوضح الفخفاخ إن الدين الخارجي وصل الى 60 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 30 في المئة في 2013، وإنه قرر عدم الاستمرار بهذه الطريقة ووصفه بالمستوي الخطير.

وأشار الفخفاخ، إلي  انتصارات تونس  في معركة كورونا مع انحسار انتشار الفيروس العالمي، وهبوط عدد الإصابات إلى نحو 50 حالة. مضيفاً أن أغلب الإصابات حاليا من الوافدين على تونس ويخضعون للحجر الصحي.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً