دراسة أمريكية: غسل اللحوم قبل الطهو يزيد خطر الإصابة بالأمراض!

التجارب بينت أنه عند الغسل تنتشر البكتيريا في أرجاء المطبخ وعلى جميع المواد الغذائية فيه. [إنترنت]
كشفت نتائج التجارب التي أجراها علماء الولايات المتحدة أنه من الأفضل عدم غسل اللحوم قبل عملية الطهو، لأن غسلها يزيد من خطر الإصابة بعدوى مرضية.

حيث نشرت نتائج هذه التجارب في تقرير مشترك مع وزارة الزراعة الأمريكية وجامعة ولاية كارولينا، وفقا لهذا التقرير فإن غسل اللحوم بالماء سوف ينشر في جميع أنحاء المطبخ بكتيريا مرضية تسقط فيما بعد حتى على الطعام.

وقال العلماء:

“وإذا تحدثنا عن لحم الدجاج بصورة خاصة، فإن غسله هو عامل من عوامل انتشار بكتيريا السالمونيلا والكامبيلوباكتر والكلوستريديوم بيرفرينجنز ، والتي تشكل خطورة كبيرة على البشر”.

وأعلن الباحثون أن التجارب بينت أنه عند الغسل تنتشر البكتيريا في أرجاء المطبخ وعلى جميع المواد الغذائية فيه، وليس بمقدور أي طريقة مستخدمة في عملية الغسل منع ذلك.

محتوى ذو صلة
دراسة: الخلايا السرطانية تموت من تلقاء نفسها عند انعدام الجاذبية

وكان قد شارك في هذه التجارب 300 متطوع، كانوا يقومون بتحضير السلطات وأفخاذ الدجاج، وذلك بغسلها قبل عملية الطهو، وبينت نتائج هذه التجارب أن غسل اللحم تسبب باكتشاف بكتيريا الدجاج في السلطة، مع العلم أنهم نظفوا المطبخ تماماً باستخدام مضادات البكتيريا، بعد الانتهاء من عملية طبخ الدجاج.

هذا وينصح الباحثون باتباع ما يلي عند التعامل مع اللحوم:

  • طهو اللحم بعد الانتهاء من تحضير وطبخ بقية المأكولات.
  • غسل اليدين بعناية بعد التعامل مع اللحوم.
  • طبخ لحم الدجاج في حرارة لا تقل عن 73 درجة مئوية.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن