دراسة: انخفاض كبير في مستوى مياه الأنهار الكبيرة حول العالم

الجفاف
التربة الجافة تمتص الجزء الأكبر من مياه الأمطار، ما يقلل من كمية الماء المتدفقة إلى الأنهار. [إنترنت]
كشف علماء جامعة نيو ساوث ويلز الأسترالية عن استنتاج يفيد بأن الاحتباس الحراري سيسبب فترة جفاف طويلة ونقص المياه الصالحة للشرب.

حيث درس العلماء معطيات جمعت من 43 ألف محطة أنواء جوية، و5300 محطة مراقبة لتدفق مياه الأنهار في 160 دولة. واتضح لهم أنه دون النظر إلى أن التغيرات المناخية تسبب هطول أمطار غزيرة ومتكررة، فإن مستوى المياه في الأنهار الكبيرة ينخفض، ما قد يسبب الجفاف.

كما يوضح العلماء أن هذه المفارقة ناتجة من جفاف التربة، حيث أن زيادة رطوبة التربة تسمح لنحو 36% من فائض الرطوبة الزائدة بالوصول إلى الأنهار ولكن التربة الجافة تمتص الجزء الأكبر من مياه الأمطار، ما يقلل من كمية الماء المتدفقة إلى الأنهار.

أخبار ذات صلة
ترامب يُحذر إيران: لا تهددوا أمريكا مجدداً!

هذا وتفقد التربة الرطوبة بسبب ارتفاع درجة حرارة الجو، وهذا يهدد بخلق مشكلات في إمداد المدن والمراكز السكانية بالمياه في جميع أنحاء العالم وفي المقابل، تسبب زيادة هطول الأمطار حدوث فيضانات في المدن، ما يمنع ملء خزانات المياه بالماء العذب.