دراسة تُحذر: حُبوب «البروفين» المسكنة تَحوي على مَخاطر

تُحذر الدراسة أن الافراط في تناول “البروفين” له مضاعفات جانبية كبيرة على الرغم من أنه يعتبر آمن خصوصاً من تجاوزت أعمارهم 65. [Twitter]كشفت دراسة جديدة، الأضرار الخفية لحبوب “البروفين”، والتي يستخدمها المرضى كمسكن عند حالات المرض البسيطة مثل الالتهاب والصداع والآلام.

كشفت الدراسة أن “البروفين” له أعراض جانبية خطيرة، وخاصة على من تخطى عمرهم الـ65 عاماً، ووفقا لمنظمة الصحة البريطانية، فإنه يساهم بألفي حالة وفاة سنويا في بريطانيا.

وقال مسؤولون في الصحة أن الدواء المنتشر يعتبر آمناً بشكل عام، ولكنه نوعا محددا من المرضى عليهم الابتعاد عنه تماما، ومنهم من أصيب بتقرحات المعدة في السابق، ومن تعرض لمشاكل في القلب أو الكبد.

أخبار ذات صلة
مجمُوعة مجهولة الهوية تُقفِّل خط إمدادات النفط الخام لمحطة كهرباء أوباري

كما قالت منظمة الصحة البريطانية إن المصابين بمرض الربو أو مرض كرون أو ارتفاع في ضغط الدم، عليهم بالابتعاد عن “البروفين” كذلك. ووفقا لدراسة أجرتها جامعة بوسطن مؤخرا، فأن 15 % من الأميركيين يتناولون كميات أكثر من المحددة لهم من مسكن البروفين، مما قد يعرضهم لأخطارمرضية  .