انتخابات ليبيا

دعم الاستقرار وخروج المرتزقة.. أهم محاور لقاء «المنفي» بوزير الخارجية الروسي

التقى رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي، أمس الجمعة، بنيويورك الأمريكية، رئيس الوفد الروسي لاجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة وزير الخارجية سيرغي لافروف.

وجاء اللقاء لبحث آخر تطورات الأوضاع في ليبيا، بحسب ما أفاد المكتب الإعلامي بالمجلس.

وأثنى المنفي على العلاقات التاريخية التي تربط البلدين الصديقين ليبيا وروسيا، مؤكداً على ضرورة العمل على تعزيزها، في مختلف المجالات، مشيراً إلى أهمية الدور الروسي في إنجاح العملية السياسية، والاستقرار في ليبيا، وفق قوله.

من جانبه أشاد لافروف بالخطوات التي اتخذها المجلس مؤخراً بالإفراج على عدد من السجناء، في إطار مشروع المصالحة الوطنية الذي أعلن عنه رئيس المجلس الرئاسي في السادس من سبتمبر الجاري.

وأكد الوزير الروسي، على ضرورة انسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية، بشكل متزامن من ليبيا، والمضي قدماً في مشروع المصالحة لضمان إجراء الانتخابات في موعدها.

كما أبدى وزير الخارجية الروسي، دعمه للجهود السياسية الرامية إلى تحقيق الاستقرار في ليبيا، مثمناً دور المجلس الرئاسي في قيادة المصالحة الوطنية، والتوافق الداخلي.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً