سلامة: الحل السياسي في ليبيا مرتبط بتوزيع ثروات البلاد

سلامة: ليبيا تعاني مشكلة في شرعية الحكم، ونرى أن الانتخابات من شأنها حسم هذه القضية.

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، إن جوهر الأزمة في ليبيا هو صراع على الثروة يتخذ شكل الصراع على السلطة، وفق قوله.

وأوضح سلامة في مقابلة مع قناة “روسيا اليوم” أن أي حل سياسي في ليبيا يجب أن يرتبط بتوزيع ثروات البلاد، مؤكدًا على أن الأمم المتحدة لا ترغب بالتدخل في شؤون الليبيين، ويتعين وجود رقابة دولية على موارد البلاد.

وشدّد المبعوث الأممي على أن التدخل الخارجي سمة النزاعات الداخلية في الدول العربية وليبيا ضحية تدخل خارجي، حسب قوله.

وتابع يقول:

بعض الدول تؤكد دعمها لأطراف ليبية في العلن بينما تدعم أخرى في السر.

ونوه بأن ليبيا تشهد تدخلا كبيرا، وأن بعض الأطراف ترسل أسلحة رغم حظر توريدها إلى ليبيا.

أخبار ذات صلة
بيان خُماسي مُشترك حول هدنة عيد الأضحى المُبارك

وأضاف:

مجلس الأمن الدولي عاجز عن وقف تدفق الأسلحة إلى ليبيا، وهناك دول تخرق الحظر المفروض.

وأكد سلامة على أنه آن الأوان كي تجتمع الدول الكبرى وتعبر عن إرادتها في قرار موحد لوقف الحرب في ليبيا.

واختتم المبعوث الأممي حديثه بالقول:

ليبيا تعاني مشكلة في شرعية الحكم، ونرى أن الانتخابات من شأنها حسم هذه القضية.