«سيالة» يُحذر من محاولات المساس بشرعية حكومة الوفاق

وزير الخارجية يضع الدول المغاربية أمام المستجدات الأخيرة. [إنترنت]
أجرى وزير الخارجية بحكومة الوفاق الوطني، محمد سيالة، اتصالا هاتفيا، مع كل من كاتب الدولة للشؤون الخارجية المُكلف بتسيير وزارة الخارجية التونسية صبري باش طبشي، ووزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بو قدوم، ووزير الشؤون الخارجية المغربي ناصر بوريطة.

وأوضح المكتب الإعلامي بالوزارة، بأن هذه المكالمات تأتي في إطار وضع الدول المغاربية أمام المستجدات الأخيرة وردود الفعل من بعض الدول على حكومة الوفاق الوطني.

وأكد سيالة خطورة ما تسعى إليه بعض الأطراف للمساس بشرعية الاعتراف الدولي الذي تحظى به حكومة الوفاق الوطني باعتبارها
الحكومة الشرعية وفق ما نص عليه الاتفاق السياسي، ووفقا لقرارات مجلس الأمن وما انتهت إليه الأمم المتحدة والمنظمات الدولية.

محتوى ذو صلة
بسبب الاشتباكات.. انقطاع التيار الكهربائي عن مناطق طريق المطار بطرابلس

كما تطرق الوزير إلى مذكرات التفاهم الموقعة بين حكومة الوفاق وجمهورية تركيا، مؤكدا أن ذلك يعد صونا للمصلحة الوطنية ويخدم بالدرجة الأولى الأشقاء ولا يمس بسيادة أي دولة، ويقوم على القانون الدولي.

وأضاف سيالة أن ليبيا تحافظ على علاقات الأخوة وحسن الجوار وتحرص على عدم المساس بسيادة الدول أو ما يعرض أمنها وسلامتها وأراضيها وبحارها للخطر.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن