بلاستيكو

شُقق في جزيرة صقلية ب«يُورو واحد فقط»

لجئت البلدية لهذا العرض بعدما هجرها سكنها نحو المدينة أو الهجوة إلى خارج إيطاليا. [البيان]
دفع التراجع الكبير في أسعار المنازل بإيطاليا، الذي وصل إلى 5% – 15%، المسؤولين بإحدى المدن في جزيرة صقلية إلى إعادة إحياء هذه المدينة التي على وشك الاختفاء بسبب تراجع أعداد السكان.

ومن أبرز قرارات المسؤولين في مدينة سامبوكا الجبلية الصقلية ذات التراث العربي الإسلامي، عرض منازل وشقق للبيع بحد أدنى يصل إلى يورو واحد فقط.

وتطل العديد من منازل وشقق هذه المدينة على مناظر خلابة تشرف على سواحل الجزيرة المتوسطية، ما يعني أن الراغبين في الشراء يمكنهم الحصول على منزل أو شقة أرخص حتى من سعر فنجان قهوة.

وبحسب مسؤولي المدينة، فإن عدد السكان فيها شهد تراجعًا كبيرًا من جراء هجرة السكان إلى المدن الكبيرة في الجزيرة وفي داخل إيطاليا عمومًا.

وذكرت صحيفة “جارديان” البريطانية أن عملية شراء الشقة سهلة ويسيرة جدا ومباشِرة أيضًا. وقال نائب عمدة المدينة ومستشارها السياحي جيوسيبي كاشيوبو: “بخلاف ما تعرضه المدن الأخرى من أسعار مخفضة لأهداف دعائية، فإن ما نعرضه في هذه المدينة حقيقي، والسعر لا يتجاوز اليورو الواحد”.

وأضاف أن البلدية ليست جهة وسيطة بين المالكين القدامى والجدد، بل تملك هذه المنازل والشقق، وقال: “إذا أردت ذلك المنزل فهو لك فورًا”،

غير أن هناك شرطًا هو أن على المالك الجديد أن يجدد شقته أو منزله في غضون 3 سنوات بتكلفة تبدأ من 15 ألف يورو، كما سيحتاج إلى إيداع 5000 يورو وديعة أمنية، يمكن استعادتها عند اكتمال أعمال التجديد.

وتُعرف المدينة التي تطل على البحر المتوسط بـ”مدينة البهاء”، وهي تقع في منطقة جبلية وضمن منطقة محمية طبيعية، وتتسم بالهدوء والسلام والبُعد عن الضوضاء، وفقًا لما ذكره كاشيوبو.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً