طائرة جديدة تختصر وقت السفر إلى «النصف»

ستكون الطائرة التي سيتم البدء في انتجاها قريباً اختصار الوقت الفعلي للرحالات وثمن تذاكرها يماثل ثمن تذاكر الطائرات التجارية. [إنترنت]
كشفت شركة «بوم سوبرسونيك» الأمريكية لإنتاج الطائرات، استثمارا بقيمة 100 مليون دولار في طائرة «overture»، وهي طائرة ركاب تتسع لـ55 راكباً، وهي قادرة على الطيران بمعدل يزيد على ضعف سرعة الصوت، بمدى يصل إلى 5180 ميلاً.

وأفادت «ديلي ميل» بأن الطائرة المزمع إنتاجها قريباً يمكن أن تنقل الركاب من لندن إلى نيويورك في 3.5 ساعة – أي نحو نصف الوقت الذي تستغرقه الرحلة حالياً.

وتبلغ السرعة القصوى للطائرة 2.2 ماخ، أي 2،335 كم /‏‏‏ ساعة، وطولها 170 قدماً، فيما يبلغ طول جناحيها 60 قدماً ويقودها اثنان من الطيارين، وتستوعب بداخلها ما يصل إلى 4 طواقم، وبها مقصورة بـ55 مقعداً في درجة رجال الأعمال على متن الطائرة.

محتوى ذو صلة
النيابة الفلسطينية تكشف نتائج التحقيق حول وفاة «إسراء غريب»

ومع ذلك، لا تحتوي سوى على اثنين من المراحيض، وقال مؤسس الشركة بليك شول، «ستكون «overture»، أول طائرة أسرع من الصوت اقتصادياً في العالم بأسعار التذاكر مشابهة لمثيلتها من الطائرات الأخرى».