عارضة أزياء مكسيكية تتسبب في إبعاد لاعب مصري مشهور من منتخب بلاده

جيوفانا فال لم تدخل في علاقة مع وردة. [إنترنت]

أعلنت عارضة الأزياء المكسيكية، جيوفانا فال، صاحبة مقطع الفيديو المخل بالآداب الذي تسبب في استبعاد المصري عمرو وردة من منتخب بلاده عن طبيعة وحجم علاقتها باللاعب المصري.

حيث كتبت جيوفانا فال على “تويتر” أنها لم تدخل في علاقة مع وردة، ولم يتقابلا من قبل، مضيفة أن تواصلهما كان عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وقالت:

“لم أرغب في إيذائه”.

وتابعت أنها لا تفهم أسباب توجيه الانتقادات قائلةً:

“لا أفهم الأشخاص الذين يقولون إنني دمرت حياة عمرو وردة، عذراً، لكنني لا أتحرش جنسياً بالعديد من النساء”.

هذا وقرر الاتحاد المصري لكرة القدم استبعاد عمرو وردة من المنتخب ظهر أمس الأربعاء، وذلك قبل ساعات من مباراته ضد منتخب جمهورية الكونغو الديمقراطية ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة كأس الأمم الإفريقية.

محتوى ذو صلة
برشلونة يُهدي دورتموند بطاقة العبور لأبطال أوروبا