انتخابات ليبيا

عبدالمالك المدني: انتخبناهم لتمثيلنا فقامو بإذلالنا

أثارت واقعة منع لاعب بمنتخب كرة القدم المصغرة مصاب بمرض الملاريا من ركوب طائرة جهاز الإسعاف الطائر المتجهة إلى إيطاليا، ونقل شخصين ليسا ضمن لاعبي المنتخب، ردود فعل واسعة واستهجان كبير.

يأتي ذلك في حين، أصدر رئيس حكومة الوحدة الوطنية، تعليماته لوزير الصحة بفتح تحقيق في الواقعة، وموافاته بتقرير بالخصوص خلال 48 ساعة.

وتحت عنوان “انتخبناهم لتمثيلنا فقامو بإذلالنا” كتب الناشط والناطق باسم المكتب الإعلامي بعملية “بركان الغضب” عبد المالك المدني، معلقاً على الواقعة.

وقال المدني إن عضو مجلس النوّاب سالم قنان، قام بإنزال أحد لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم المصغرة المصاب بالملاريا من الطائرة المتجهة نحو مطار مالبينزا الإيطالي، ليرسل مكانه ابنه ماسينيسّا سالم قنان، وذلك من أجل الذهاب سياحة لإيطاليا.

ونوه بأن هذا العمل الذي وصفه بـ”اللامسؤول” تم بتواطأ من مساعد الكابتن والطبيب المرافق، وتم التحجج بأن اللاعب وسام موسى مصاب بالكورونا، ولكن رجال الآمن بالمطار قاموا بتحليله وتبيّن بأنه غير مصاب بالكورونا، وعلى الفور تم مخاطبة السلطات الإيطالية لإرجاع ابن عضو البرلمان بالإضافة إلى شخص أخر للعاصمة طرابلس.

وأضاف المدني: “لتُزيح هذه الفوضى الغبار عن قصص أليمة في التمييز الطبقي التي يتعرض لها المواطن البسيط يومياً!!”.

وتابع: “الصورة للاعبنا وسام موسى المصاب بالمالاريا واللي عضو البرلمان نزله وحط مكانه ولده من أجل السياحة في شواطئ روما!… نزلوا لاعب مفروض يمشي يتعالج في إيطاليا وحطوا مكانه ابن عضو برلمان من أجل السياحة!!!… أولادهم أهم من أولادنا!”. 

عبدالمالك المدني: انتخبناهم لتمثيلنا فقامو بإذلالنا
عبدالمالك المدني: انتخبناهم لتمثيلنا فقامو بإذلالنا
عبدالمالك المدني: انتخبناهم لتمثيلنا فقامو بإذلالنا
اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً