عبد الجليل يبحث حل مشكلة الاكتظاظ التي تعاني منه بعض المدارس

استعرض عبد الجليل رؤية الوزارة المستقبلية في معالجة العراقيل والصعوبات ووضع حلول عاجلة في المباني المدرسية

عقد وزير التعليم بحكومة الوفاق الوطني، عثمان عبد الجليل الخميس، اجتماعًا مع مدير عام مصلحة المرافق التعليمية، علي القويرح، وبحضور رئيس اللجنة الاستشارية بالمصلحة ومديري إدارة المشروعات ومكتب التخطيط بالمصلحة.

وقالت الصفحة الرسمية للمصلحة أن الاجتماع يأتي في إطار سعي وزارة التعليم لتوفير بيئة سليمة وحلحلة مشكلة الاكتظاظ التي تعاني منه بعض المدارس، وصيانة المرافق العليمية.

كما حضر الاجتماع رئيس مكتب «مراسم الفيصل للعمارة» رفقة أحد مهندسي المكتب، ومدير عام مكتب «السهم للهندسة والعمارة»، وذلك بدعوةً من وزير التعليم.

واستعرض عبد الجليل رؤية الوزارة المستقبلية في معالجة العراقيل والصعوبات ووضع حلول عاجلة في المباني المدرسية القديمة والمتهالكة والحاجة لإنشاء مباني مدرسية جديدة وفق أحدث المعايير العالمية.

كما تم خلال الاجتماع استعراض جداول تضمنت بيانات اعدتها مصلحة المرافق، والمتعلقة بمشاريع إنشاء المباني التعليمية القائمة والمستقبلية.

هذا وقد خلُص الاجتماع على ضرورة إنشاء مباني مدرسية بديلة عن المتهالكة والمدارس المنشأة من الصفيح والمنتشرة في بعض المناطق، وإعادة تقييم التصاميم المعدة من قِبل مصلحة المرافق ومطابقتها مع المعايير الدولية المعتمدة من قبل منظمة اليونسكو.