عودة «نيمار» تُربك القلعة الكاتالونية

عودة نيمار
أبدى نيمار رغبة شديدة في العودة لنادي برشلونة

قرار عودة نيمار إلى الكامب نو قادمًا من باريس سان جيرمان سبب انقسامًا حادًا في نادي برشلونة الإسباني.

واستقبل برشلونة الإسباني دعوات البرازيلي نيمار نجم باريس سان جيرمان إلى صفوف البلوغرانا مجددا بمزيد من الحرص والحذر حيث ظهر الانقسام واضحا داخل الفريق.

وكانت صحيفة “موندو ديبوريتفو” الإسبانية قد أكدت عبر غلافها أن هناك من يقول نعم داخل برشلونة لعودة البرازيلي نيمار إلى صفوف الفريق مجددا خاصة داخل غرفة ملابس الفريق.

ويملك نيمار صداقات قوية داخل غرفة ملابس برشلونة مع كل من ليونيل ميسي ولويس سواريز وفيلبي كوتينيو ويحتاج إلى العودة إلى الكامب نو من جديد.

وهناك رغبة لدى بعض اللاعبين في الموافقة على عودة اللاعب مرة أخرى في الوقت الذي ترى فيه الإدارة صعوبة ذلك بأي حال من الأحوال لاسيما أن هناك الكثير من العقبات التي تقف أمام استعادة نيمار مرة أخرى.

وكشفت إذاعة “كادينا كوبيه” الإسبانية عن أن البرازيلي نيمار بكى قبل إسبوعين وقال أن قرار الانتقال إلى باريس سان جيرمان كان غير صائب بالمرة وأنه يدفع ثمن ذلك غاليا.

وأكدت الإذاعة في الخبر الذي بثته أن عودة نيمار صعبة للغاية بسبب العلاقة بين برشلونة وناصر الخليفي رئيس باريس سان جيرمان ولكن في نفس الوقت ليست مستحيلة إذا ما أصر النجم البرازيلي على الذهاب إلى الكامب نو.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن