انتخابات ليبيا

فرعا المصرف المركزي يجتمعان لتعزيز جهود التوحيد

قدم محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، ونائبه علي الحبري، اليوم الخميس، إحاطة إلى الجلسة العامة لعملية برلين التي عقدتها الرئاسة المشتركة لمجموعة العمل الاقتصادية والتي تضم الولايات المتحدة ومصر والاتحاد الأوروبي وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وبحسب ما أفادت البعثة الأممية في بلاغ صحفي، فإن الإحاطة تمحورت حول الكيفية التي يعتزم بها الكبير والحبري توحيد مصرف ليبيا المركزي.

وجرى إطلاع المجتمعين على عملية المراجعة المالية التي يسرتها الأمم المتحدة وأجرتها شركة ديلوايت وتم التأكيد على التوصيات الخمسة عشر وخارطة الطريق لعملية إعادة التوحيد. وقدم كل من محافظ المصرف ونائبه إيجازاً حول جهود كل منهما للمضي قدماً في عملية إعادة التوحيد وشددا على وجوب توحيد هذه المؤسسة.

وأكد الرؤساء المشاركون لمجموعة العمل الاقتصادية على أهمية وجود مصرف مركزي موحد للعملية السياسية واستقرار ليبيا.

هذا ومن المتوقع أن يقوم كلا الفرعين في وقت قريب بتعيين فرق فنية وأن تجتمع هذه الفرق الفنية لبذل المزيد من الجهود لتوحيد مصرف ليبيا المركزي.

وأشارت البعثة الأممية إلى أن وجود مصرف مركزي موحد من شأنه أن يُؤدي إلى تحسين الاقتصاد وزيادة الاستثمار الأجنبي وتحقيق الرخاء للشعب الليبي.

وأعربت الأمم المتحدة والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي والمجتمع الدولي عن استعدادهم لتقديم الدعم الكامل لجهود إعادة التوحيد.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً