فرنسا تطرح اقتراحاً لحلحلة قضية الاتفاق النَّووي وإيران ترفضهُ جُملةً ومضموناً

قال الرئيس الفرنسي أن هدف الاقتراح هو تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط. [أ.ف.ب]

قامت إيران برفض اقتراح فرنسي بإحياء المفاوضات بشأن برنامجها النووية، مشيرة إلى أن توسيع الاتفاق النووي القائم قد يؤدي إلى انهياره تماماً.

حيث حذر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، من أن طرح قضايا تتجاوز الاتفاق النووي لا يساعد في إنقاذ الاتفاق، ولكنه سيتسبب بدلاً من ذلك بزيادة عدم الثقة بين الأطراف.

كما قال في بيان نشر على موقع الوزارة الإلكتروني، أن الطرف الأوروبي في الاتفاق غير قادر على الوفاء بالتزاماته، معتبراً أن طرح مطالب جديدة سيساعد أمريكا فقط في الاقتراب من تحقيق هدفها، وهو انهيار الاتفاق النووي.

أخبار ذات صلة
طوابير المُسافرين تُعيق حركة المطارات الأمريكية

من جهته قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن هدف الاقتراح، هو تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط، مؤكداً أن الأمر يتطلب الشروع في مفاوضات جديدة، وأن باريس ترمي إلى تقليص النشاط البالستي لإيران والحد من نفوذها الإقليمي.