فنزويلا تبذل قصارى جهدها للتحرر من الدولار الأمريكي

السلطات الأمريكية، تلاحق في الوقت الراهن فنزويلا اقتصادياً ومالياً. [إنترنت]

أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، في كلمة بثها التلفزيون الوطني، أن بلاده تبذل قصارى جهدها، للتحرر من الدولار الأمريكي.

حيث قال مادورو:

“نحن نحرر أنفسنا من الحبال التي تربطنا، ومن الابتزاز، من الدولار كآلية تسديد مالية، تجري عملية تاريخية عظيمة، عندما يقول الشعب للعالم نعم، يمكن الإنتاج ويمكن العيش والعمل دون الدولار، ودون المنظومة المالية الأمريكية”.

كما أشار مادورو، إلى أن السلطات الأمريكية، تلاحق في الوقت الراهن بلاده، اقتصادياً ومالياً، وذلك بهدف استعمارها، وقال:

“لم يستطيعوا ولن يتمكنوا من القيام بذلك، لأننا نمر بعملية تحرر وطني، سنجعل البلاد أكثر حرية وأكثر استقلالية، لتسير على طريقها الخاص، ولكي تفكر بشكل مستقل بنفسها ولكي تقوم بما يجب أن تفعله بنفسها”.

هذا وتعيش فنزويلا حالياً أزمة سياسية تصاعدت منذ يناير الماضي، بعد إعلان رئيس الجمعية الوطنية في البلاد خوان غوايدو نفسه رئيساً انتقالياً للبلاد، واعترفت الولايات المتحدة به، وتبعتها دول أوروبا وأمريكا اللاتينية الحليفة لها.

1
اترك تعليق

1 مجموع التعليقات
0 عدد الردود
0 المتابِعون
 
أكثر التعليقات تفاعلا
أكثر التعليقات شعبية
1 المعلقون
  اشتراك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
ابو أحمد

هذه الدولة عظيمه بشعبها وقيادتها