فيديو تحريضي جديد لتنظيم داعش يحض على تنفيذ هجمات في تونس

بالرغم من تحسّن الوضع الأمني، لا تزال حال الطوارئ سارية في تونس منذ 24 نوفمبر 2015.

كشف فيديو منسوب لتنظيم “داعش” نُشر على الانترنت أمس الثلاثاء عن مجموعة من المسلحين يحضون على شن مزيد من الهجمات في تونس، ويؤكدون مبايعتهم لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

حيث حمل الفيديو الذي نشر على الحسابات الجهادية المعهودة على تطبيق تلغرام، توقيع المكتب الإعلامي لتنظيم داعش في تونس.

هذا ويأتي نشر الفيديو بعد هجومين نفذهما انتحاريان في العاصمة تونس في 27 يونيو استهدفا قوات أمنية في شارع رئيسي بالعاصمة وفي مركز أمني خلفا قتيلين وتبناهما لاحقاً تنظيم الدولة الإسلامية.

أخبار ذات صلة
باشاغا: قوات «بركان الغضب» لها جاهزية صد أي هجوم لقوات حفتر والذهاب لما هو أبعد من ذلك

من جهتها أعلنت وزارة الداخلية التونسية إثر ذلك أن العقل المدبر للعمليتين قُتل إثر محاصرته من قوات الأمن التي أطلقت عليه النار ففجّر نفسه بحزام ناسف كان يرتديه في حي الانطلاقة.

وبالرغم من تحسّن الوضع الأمني، لا تزال حال الطوارئ سارية في تونس منذ 24 نوفمبر 2015، حين قُتل 12 عنصراً في الأمن الرئاسي وأصيب عشرون آخرون في هجوم انتحاري استهدف حافلتهم بوسط العاصمة وتبنّاه تنظيم الدولة الإسلامية.