فيروس إيبولا يصل إلى السويد!

إيبولا
لم تؤكد السلطات السويدية على أن المريض مصاب بإيبولا لكنها قالت إنه وضع في الحجر الصحي. [إنترنت]
كشفت السلطات السويدية أن شخصاً يعالج في مستشفى أوبسالا الجامعي بعد الاشتباه بإصابته فيروس إيبولا.

حيث قال ميكائيل كولر، المتحدث باسم مستشفى “أوبسالا”:

“وصلنا المريض، صباح الجمعة، وأكد أنه كان يتقيأ دماً، وهذا بالفعل أحد أعراض الإصابة بفيروس إيبولا”.

كما أكد كولر، أن كبير الأطباء في مستشفى جامعة أوبسالا، قال إن المريض زار في الآونة الأخيرة بوروندي (شرق إفريقيا)، لنحو ثلاثة أسابيع.

هذا وذكرت السلطات أن قسم الطوارئ في إينكوبينغ، تمّ إغلاقه، ويجري فحص أفراد طاقم المستشفى الذين تعاملوا مع المريض.

من جهة أخرى لم تؤكد السلطات السويدية على أن المريض مصاب بإيبولا لكنها قالت إنه وضع في الحجر الصحي.

ويعتبر “إيبولا”، من الفيروسات الخطيرة والقاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات من بين المصابين به إلى 90 بالمائة، وذلك نتيجة لنزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن