في اتصال هاتفي بـ«عين ليبيا».. مرضى الأورام في ألمانيا يستغيثون بالكبير للإفراج عن مبالغ العلاج

تلقت «عين ليبيا» للمرة الثانية اتصالاً هاتفيًا، من أحد المرضى الليبين المصابين بورم في الدماغ، يناشد فيه محافظ ليبيا المركزي، الصديق الكبير التدخل المباشر بالإفراج عن المبالغ المالية المخصصة للعلاج التي تم مراجعتها من قِبل ديوان المحاسبة وإحالتها إلى المصرف المركزي منذ 15 يوم.

وأكد أحد المرضى في اتصاله أن المستشفيات الألمانية ترفض علاج المرضى الليبين بحجة عدم التزام السلطات الليبية بتسديد الديون المتراكمة عليها.

وقد سبق لـ«عين ليبيا» نشر نداء استغاثة لرئيس ديوان المحاسبة، بالإسراع في مراجعة المستندات الخاصة بمرضى الأورام وإرجاعها الى المصرف المركزي.

ونحن إذ ننشر هده الاستعانة فإننا على أمل استجابة المحافظ.

هذا وستقوم «عين ليبيا» بنشر تقرير تفصيلي عن حالة المرضى في ألمانيا، وإجراء لقاءات مع المسؤولين الليبين بالسفارة الليبية في ألمانيا التي يفترض فيها تقديم العون لكل الليبين خاصة المرضى منهم.