في جلسة مغلقة.. مجلس الأمن يُناقش تطورات العملية العسكرية التركية في سوريا

ينتظر أن تبحث الجلسة آخر التطورات في سوريا والعملية العسكرية التركية. [إنترنت]
يُناقش مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء عملية نبع السلام التركية، والتطورات الأخيرة شمالي سوريا خلال جلسة مغلقة.

حيث ستنعقد الجلسة بطلب من 5 دول أوروبية في المجلس، هي فرنسا، وألمانيا، وبريطانيا، وبولندا، وبلجيكا.

هذا وينتظر أن تبحث الجلسة، آخر التطورات في سوريا، والعملية العسكرية التركية.

وكان الجيش التركي قجد أطلق في 9 أكتوبر عملية نبع السلام بمشاركة الجيش الوطني السوري في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها المنطقة من الإرهابيين وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

محتوى ذو صلة
الجنائية الدولية تفتح تحقيقًا في الجرائم المُرتكبة ضد مُسلمي «الروهينغيا»

وبحسب وسائل الإعلام التركية تهدف العملية العسكرية إلى القضاء على الممر الإرهابي، الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.