في محاولة للحد من معارضة البرلمان.. ماي تؤجل تصويت خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي

حذرت ماي من العواقب المحتملة ما لم يوافق البرلمان على خطتها

قالت صحيفة «صنداي تلجراف» إن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي قد تضطر لتأجيل التصويت النهائي في البرلمان على اتفاقها لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مرة أخرى وذلك قبل أقل من ثلاثة أشهر من موعد مغادرة التكتل.

وأضافت الصحيفة أنه من المعتقد أن مساعدي ماي يضعون خطة لجعل موافقة أعضاء البرلمان مشروطة بتقديم الاتحاد الأوروبي لمزيد من التنازلات.

وتهدف هذه الخطوة بحسب الصحيفة إلى المساعدة في الحد من حجم المعارضة في البرلمان لخطة رئيسة الوزراء البريطانية مع إتاحة مزيد من الوقت لمواصلة المفاوضات مع زعماء الاتحاد الأوروبي.

محتوى ذو صلة
مجلس مشايخ وأعيان ترهونة ينعي الأخوين محسن وعبد العظيم الكاني

يأتي ذلك بعد أن اضطرت ماي في ديسمبر الماضي، لتأجيل التصويت على خطة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في مواجهة معارضة شديدة داخل حزبها وجماعات أخرى في البرلمان.

وحذرت ماي في وقت سابق، من العواقب المحتملة ما لم يوافق البرلمان على خطتها، حيث قالت لصحيفة «ميل أون صنداي» إن الوظائف في خطر وإن النواب سيعرضون الديمقراطية للخطر إذا لم يلتزموا بنتائج استفتاء عام 2016 التي أيدت الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، وفق قوله.