قنونو: لا زالت القوات متعددة الجنسية تحاول أن تجد طريقها إلى طرابلس

قنونو: دمرنا آليات وقبضنا على عدد من مسلحي حفتر. [أرشيف/إدارة التواصل والإعلام]

قال الناطق باسم الجيش التابع لحكومة الوفاق العقيد طيار محمد قنونو، إن قوات بركان الغضب أمنت عدد من المواقع التي سيطرت عليها بمحور اليرموك.

وأشار عقيد قنونو، في إيجاز صحفي مساء الجمعة، إلى تمكن قواتهم من تدمير 8 آليات بينها مدرعتي تايغر إماراتية ودبابة في محوري المطار والخلاطات، وقبضت على 6 عناصر من مسلحي حفتر، وجمعت حوالي 9 من جثثهم.

وأضاف يقول:

حاولت مليشيات مجرم الحرب حفتر تخفيف الثقل على مرتزقتها بالجبهات فلجأت كعادتها لشن غارات على أحياء مدنية في الزاوية مخلفة ضحايا مدنيين في استمرار لسجلهم الإجرامي.

ونوه بأن قواتهم طاردت فلول حفتر التي حاولت التقدم صوب مناطق داخل الحدود الإدارية لمدينة الزاوية.

وتابع:

لا زالت القوات متعددة الجنسية تحاول أن تجد طريقها إلى طرابلس، لكنها لن تدخلها إلا في التوابيت أو مكبلة الأيادي. والأيام بيننا.

نُكبِرُ عالياً أهالينا الذين خرجوا في مظاهرات عارمة تأييدا لعمليات بركان الغضب وتنديدا بالهجوم الاجرامي من قبل مليشيات متعددة الجنسيات على عاصمة ليبيا طرابلس.

نعاهد أبناء شعبنا بالمضي في الطريق الذي عبده الشهداء بدمائهم منذ ثمانية أشهر، وأن الأيام القادمة ستكون جحيما على كل مرتزق ومجرم غاز لوطننا.

أخيراً نُذكّر بأننا لم نبدأ المعركة، لكننا من سيحدد مكان وزمان نهايتها. وإن يوم النصر لقريب.

اقترح تصحيحاً

التعليقات: 3

  • ناصر التاجوري

    اللي عقب النبات ما مات.. لا يزال اعلام القذافي حيا في ثرثرته وتزويره للحقائق ومبالغاته الفجة..

  • عبدالحق عبدالجبار

    محمد سعيد الصحاف…….لم يدخلوا بغداد ….. قواتنا تكبدهم اروع الخسائر الجحول هههههههه ياسر من الكذب ياسر

  • احمد اسلام

    هل تقصد بالقوات المتعددة الجنسيات من الليبيين مع حفتر ام الذين يرسلهم اردوغان جوا

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق