قوات سوريا الديمقراطية تُسلم المغرب 8 مُقاتلين حاربوا مع داعش

مقاتلين
المغرب شريك مهم في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش. [إنترنت]
قام المغرب باستعادة مجموعة من مواطنيه كانت محتجزة لدى قوات سوريا الديمقراطية في شمال سوريا، وهم على الأرجح كانوا منضمين إلى تنظيم داعش.

وبحسب وكالة “رويترز” فقد صرح مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية قائلاً:

“سلمت قواتنا للحكومة المغربية مجموعة من الأشخاص يحملون الجنسية المغربية كانوا في مخيمات بشمال سوريا”.

حيث  أشادت الولايات المتحدة باستعادة الحكومة المغربية لثمانية مقاتلين من مواطنيها كانوا قد انضموا إلى تنظيم داعش.

هذا وقالت الخارجية الأمريكية في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني، أن المغرب شريك مهم في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، مضيفة:

“نحن نقدر التزامه بمكافحة الإرهاب، وينبغي أن تشجع إجراءات المغرب الدول الأخرى على إعادة مواطنيها الذين سافروا للقتال في صفوف داعش ومحاكمتهم”.

كما أوضحت الخارجية أن إعادة الإرهابيين الأجانب إلى بلدانهم الأصلية هو أفضل حل لمنعهم من العودة إلى ساحة المعركة.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن