قيادي في البنيان المرصوص يُطالب بتشكيل «حكومة حرب»

شدّد “قنيدي” على تشكيل الحكومة الجديدة دون المبالاة بمن يعترف بها أو يرفضها. [سوشيال ميديا]
كشف آمر الاستخبارات العسكرية بقوات البنيان المرصوص العميد محمد قنيدي، عن سعيه مع القادة والمقاتلين في الجبهات ممن التحقوا بثورة 17 فبراير لتكوين حكومة حرب جديدة في وسط وغرب البلاد.

ودعا “قنيدي” في مقابلة تلفزيونية، إلى تشكيل حكومة حرب في الغرب والوسط الليبي بمشاركة قيادات الجبهات المقاتلة، منوهًا بأنهم بصدد الاجتماع بعد يومين للاتفاق على تشكيلها ومن ثم إعلانها لليبيين، خاصة وأن حكومة الوفاق لا تقدم أي مساعدات للمقاتلين مثل مضادات للطائرات أو أسلحة نوعية، بينما تكتفي بإصدار بيانات، وفق قوله.

وأشار إلى أن حكومة الوفاق لم يعد لها وجود، وأضاف يقول:

لابد من حكومة حرب ورجالها جاهزين وعلى مجلس الدولة والنواب العمل على ذلك.

ونوه “قنيدي” بأن أغلب الإدارات العسكرية في الوقت الحاضر يرأسها أزلام النظام السابق وأن الرئاسي لديه حلقة من النظام السابق تدور حوله، حسب وصفه.

محتوى ذو صلة
قوات «البركان» تصد هجوم قوات حفتر بمحور الخلاطات وتفتح النار في محاور عين زارة ووادي الربيع

وقال:

الرئاسي وإدارات الجيش الحالية مليئة بالأزلام، وفيه يد سوداء في المجلس الرئاسي وفيه مراوحة وخذلان وانتظار لقرار وقف إطلاق النار.

كما اشار إلى أن اتفاق الصخيرات انتهى ولم يعد هناك شيء اسمه حكومة الوفاق.

وشدّد القيادي بقوات البنيان المرصوص على تشكيل الحكومة الجديدة دون المبالاة بمن يعترف بها أو يرفضها، قائلا:

إحنا قاعدين في أرضنا وندافع عن سيادتنا ونقدم دماءنا رخيصة من أجل ليبيا الغالية.

2
اترك تعليق

2 مجموع التعليقات
0 عدد الردود
0 المتابِعون
 
أكثر التعليقات تفاعلا
أكثر التعليقات شعبية
2 المعلقون
  اشتراك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
ناصر التاجوري

لابأس من القيام بهذه الخطوة الرائعة حتى تسقط عنكم آخر ورقة توت تغطون بها عوراتكم وهي شرعية حكومة الصخيرات الناتجة عن تاييد ومباركة الأمم المتحدة.. قوموا بهذه الخطوة الجبارة حتى تفقدوا آخر مبرر يمثل ولو شرعية وهمية، بعد أن فقدتم الشرعية الحقيقية باعتمادكم على متطرفي بنغازي ودرنة، ويصبح الخلاص منكم أمر لا غبار عليه في عيون كل العالم.. نؤيكم بشدة في هذه الخطوة المباركة.. فلا تترددوا.

العابر_2019_خطوة الى الامام

انتظرنا هذه الخطوة ودعونا لها مرات ومرات ليس فى هذه الصفحة فقط بل فى العديد من اللقاءات بهيئات المجتمع المدني وان تاتي متاخرا خيرا من الا تاتي عليكم بازلام النظام السابق بعد ان كشف كبيرهم الزائدي بدعوته الى انصار المقبور بالانظمام الى المتمرد لمحاربة الابطال المدافعين عن مدنية الدولة وعليكم بالتجار الفاسدين الذين يعمقون الماسي بين الناس بكنزهم الاموال وعدم دعم المدافعين عن الحرية وعنهم ولاتابهوا بما يسمي الشرعيه والمجتمع الدولي فهو يتفرج وبعضه يدعم المتمرد ولايحركون ساكنا لوقف التمرد على مايسمى الحكومة الشرعيه فالشرعيه اليوم لمن يرفع الظلم عن البلاد وانهاء المتمرد وزمرته الفاسدة وسوف اجد من يقول ها… قراءة المزيد ..