«كوفيد-19» إضافة ثلاثة أعراض جديدة

مازالت أعداد الإصابة بـ فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» في زيادة مستمرة وتسجيل حالات بالآلاف يوميًا في جميع أنحاء العالم.

الوباء العالمي المنتشر أجبر جميع الحكومات لاتخاذ إجراءات احترازية للتعايش معه بأي طريقة ممكنة، بعد ظهوره لأول مرة في مدينة ووهان الصينية في أواخر السنة الماضية، وبعد ذلك انتشر في شتى بقاع الأرض، وتسبب في وفاة آلاف البشر وإصابة الملايين برقم يزيد عن 9 مليون مصاب حول العالم.

وما يزال هناك الكثير مما لا يعرفه العلماء والباحثون حول هذا الفيروس القاتل، من ذل الأعراض الأقل شيوعا، والتي قد يتجاهلها الكثيرون.

تختلف أعراض الفيروس بشكل كبير، تتراوح من درجة حرارة معتدلة إلى صعوبة في التنفس. ويصنف الفيروس التاجي الجديد بشكل أساسي على أنه فيروس تنفسي لأنه يهاجم الرئتين.

ومع ذلك، تم اكتشاف علامات جديدة للعدوى وتمت إضافتها إلى قائمة الأعراض الرسمية لمركز السيطرة على الأمراض.

محتوى ذو صلة
حصيلة الإصابات بفيروس كورونا حول العالم تتخطى حاجز الـ«12» مليون حالة

ومن أجل تحذير الناس من هذه الأعراض، أضافت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، في الولايات المتحدة، ثلاثة أعراض جديدة من “كوفيد-19” إلى القائمة الرسمية.

وتشمل الأعراض المدرجة في قائمة مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها: سيلان الأنف أو الاحتقان والغثيان والإسهال.

وتشمل القائمة الرسمية لأعراض “كوفيد-19”: السعال والحمى والتعب وأوجاع العضلات أو الجسم والصداع وفقدان الذوق أو الرائحة والتهاب الحلق.

وذكر موقع مراكز مكافحة الأمراض على الإنترنت: “هذه القائمة لا تتضمن جميع الأعراض المحتملة”، مضيفا أن الصفحة تمت مراجعتها آخر مرة في مايو.

وأدرك الأطباء وخبراء الصحة من جميع أنحاء العالم كيف كانت تجاويف الأنف حاسمة في تحديد فسيولوجيا فيروس كورونا.

وقد لا تستمر هذه الأعراض طالما أن أكثرها شيوعا هي الحمى والسعال وضيق التنفس.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً