كيف يُمكن للعلكة أن تُساعدك في الحفاظ على أسنان صحية؟

الأشخاص الذين مضغوا العلكة الخالية من السكر، كانوا أقل عرضة للإصابة بتسوس الأسنان. [جيتي]
أكد العلماء بعد أن حللوا دراسات استمرت 50 عاماً، أنه ينبغي مضغ علكة خالية من السكر بعد تناول الوجبات، لتفادي تسوس الأسنان.

حيث كشفت الدراسة أن العلكة الخالية من السكر، تقلل من خطر التسوس بنسبة 28%، وتساعد على إفراز المزيد من اللعاب، ما يخفف من معدل الحمض المتشكل عند تناول الطعام. وعادة ما تلتصق الأحماض في الفم والأسنان، لمدة 20 دقيقة بعد الوجبة الغذائية.

كما يمكن أن يؤدي مضغ العلكة بالسكر إلى زيادة اللعاب، ولكن السكر يسبب عفن الأسنان، ويتحول إلى بلاك عندما يتفاعل مع البكتيريا في الفم.

محتوى ذو صلة
ألعاب المسنين تُحافظ على القدرات الفكرية أثناء الشيخوخة

هذا وأجرى باحثو King’s College London تحليلا للدراسات المنشورة منذ عام 1970، وحددوا 12 دراسة تناولت تأثير مضغ العلكة الخالية من السكر، على الحالات الصحية للفم لدى الأطفال والبالغين.

ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين مضغوا العلكة الخالية من السكر، كانوا أقل عرضة بنسبة 28% للإصابة بتسوس الأسنان، مقارنة بغيرهم.

وتعتبر النتائج، التي نشرت في مجلة أبحاث الأسنان، الأولى من نوعها التي تظهر بشكل قاطع تأثير العلكة الإيجابي.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن