للخروج من الأزمة.. «منتدى مصراتة للحوار» يُناشد مجلس النواب بعقد جلسة في العاصمة

دعا منتدى مصراتة للحوار الوطني المتكون من نحو 170 عضوًا، أعضاء مجلس النواب الليبي لعقد جلسة في العاصمة طرابلس لرفع الشرعية عن ما أسموه “استمرار الحروب والاقتتال بين أبناء الوطن”.

وطالب المنتدى في بيان أصدره الجمعة تحصلت «عين ليبيا» على نسخة منه، بعودة القوات المهاجمة على العاصمة وضواحيها من حيث أتت كأولوية أولى لحل الأزمة، واتخاذ كافة الإجراءات للخروج من الأزمة وللاستغناء عن دور الخارج، مشيرًا إلى أن أعضاء مجلس النواب هم أحق بصنع الدولة وتأمين الوطن، بحسب البيان.

وأضاف البيان مخاطبًا أعضاء مجلس النواب:

في هذه اللحظات التاريخية الحاسمة التي يمر بها الوطن وهذه المعاناة التي طالت كل أبناء ليبيا في كل أنحاء الوطن وما تحتمه مسئوليتكم التاريخية عن ضرورة تجاوز هذه المحنة التي تمر بها البلاد، وهذه الدماء الغالية التي تراق حفاظاً على الوطن في مواجهة نزوات جامحة للاعتلاء على السلطة بقوة السلاح لاستعباد الناس ونهب خيرات البلاد، على حساب ما قدمه هذا الشعب من تضحيات.

عليه فإننا نناشدكم، وأنتم أبناء الوطن وتعلمون أن من يقتل اليوم هم أبناؤكم، ومن تترمل هن أخواتكم، ومن يتيتم هم أولادكم، وهذه الثروات التي تهدر وتنهب هي ثروات شعبكم الذي ائتمنكم عليها، وأنتم المسئولون أمام الله والوطن والتاريخ، إننا نناشدكم أن تتخذوا خطوات جادة بعيداً عن بعض الأصوات الناعقة التي تدعم قتل الليبيين لتحقيق مصالح مادية لا تساوي قطرة دم شريفة من أبناء وطننا سالت فوق كل شبر من أرضنا في هذه المعارك الخاسرة، وندعوكم وقد صار وجود البرلمان في مقره الحالي مقيداً بأفكار رئيسه وانحيازه الواضح الصريح إلى استمرار شلالات الدماء وغياب الجدية لممارسة الدور الوطني للبرلمان”.

وقال منتدى مصرات للحوار، إن ساعة الحقيقة جاءت وحصحص الحق، ولم يعد هناك مكان لأصحاب المواقف المزدوجة أو اللاهثين وراء المصالح الشخصية والإقليمية الضيقة، وفقًا للبيان.

واختتم المنتدى بيانه بالقول:

“الوطن يناديكم ويستغيث بكم، ونحن نتعشم فيكم، ونتوقع منكم المواقف الرجولية التاريخية المشرفة لكم ولنا ولكل أحرار الوطن، وستجدون شعبكم ملتفا بكم يدعم قراراتكم”.

1
اترك تعليق

1 مجموع التعليقات
0 عدد الردود
0 المتابِعون
 
أكثر التعليقات تفاعلا
أكثر التعليقات شعبية
1 المعلقون
  اشتراك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
عبدالحق عبدالجبار

صدقوني للخروج من هذه الازمة … باب واحد فقط إلغاء خيرات الصخيرات وجماعتها ومن تحصل علي التمديد منها ومن غير اسمه و الوزارتين وتسليم انفسهم للقضاء وتسليم السلطة لرئيس المحكمة العليا … و توحيد الجيش و الشرطة