لماذا استدعت الرباط سفيرها في الرياض؟

المغرب السعودية
أوقف المغرب مشاركته في العمليات العسكرية مع التحالف العربي في اليمن

“سحابة عابرة”، هكذا وصف سفير المغرب لدى السعودية، مصطفى المنصوري، استدعاء سلطات المملكة له من الرياض قصد التشاور بشأن العلاقات بين البلدين.

وأوضح المنصوري، في تصريح لموقع “Le360” المغربي، اليوم الجمعة، أن سبب استدعائه يتعلق بالمستجدات التي طرأت أخيرا على مستوى العلاقات بين البلدين، خاصة بعد بث قناة “العربية” السعودية تقرير مصورا ضد الوحدة الترابية للمغرب، والذي اعتبر كرد فعل على تصريح وزير الخارجية والتعاون الدولي المغربي ناصر بوريطة في برنامج حواري مع قناة “الجزيرة” القطرية.

وأكد المنصوري على أنه جرى استدعاؤه إلى الرباط منذ 3 أيام، قصد التشاور حول هذه المستجدات، معتبرا أن الأمر طبيعي في العلاقات الدبلوماسية ويمكن أن تعبرها بعض السحب الباردة.

أخبار ذات صلة
قتلى في اشتباكات بين الجيش الباكستاني والهندي على حدود البلدين

وأشار إلى أن:

“الأمور سرعان ما ستعود إلى حالتها الطبيعية”، مذكرا بمتانة العلاقة التاريخية الأخوية التي تربط المملكتين.

وفي وقت سابق من يوم الخميس، قالت وكالة “أسوشيتيد بريس” الأمريكية إن المغرب استدعى سفيره في السعودية، ونقلت عن مصدر وصفته بـ”مسؤول حكومي” قوله إن المملكة “أوقفت مشاركتها في العمليات العسكرية مع التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن“.