ليبيا ترفض خطة أوروبية لدراسة حالات المهاجرين على أراضيها

المهاجرين
ليبيا تعمل مع جيرانها الجنوبيين على تعزيز الحدود المشتركة. [إنترنت]
أعلن وزير الخارجية الليبي أن ليبيا تعترض على خطة عرضها الاتحاد الأوروبي لفتح مراكز لدراسة حالات المهاجرين على أراضيها.

هذا وأعد الخطة قادة الاتحاد الأوروبي في يونيو، بعدما طالبت إيطاليا بتشديد المراقبة على الهجرة، ولكن وزير الخارجية الليبي محمد الطاهر سيالة، قال في تصريح لصحيفة نمساوية أن جميع دول شمال أفريقيا ترفض هذه الفكرة.

كما أضاف سيالة أن ليبيا تعمل بدلا من ذلك مع جيرانها الجنوبيين على تعزيز الحدود المشتركة.

ويتضمن اقترح الاتحاد الأوروبي إنشاء مراكز إقليمية في شمال أفريقيا، يمكن فيها للأمم المتحدة وهيئات أخرى التحقق من هويات طالبي اللجوء إلى أوروبا، كما تقضي الخطة بأن يُمنح الذين لا تتوافر فيهم شروط اللجوء مساعدات للاستقرار في بلدانهم.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن