انتخابات ليبيا

ماديسون كاوثورن أصغر نائب جمهوري بـ«الكونغرس» عمره 25 عاماً فقط

بمفأجاة غير متوقعة تمكّن عضو الحزب الجمهوري ماديسون كاوثورن البالغ من العمر 25 عاماً فقط والمصاب بالشلل النصفي من الظفر بمقعد في مجلس النواب الكونغرس عن المنطقة 11 بولاية نورث كارولينا، بعد فوزه على منافسه الديمقراطي العقيد السابق بالقوات الجوية مو ديفيس.

ويعدُّ كاوثورن أصغر عضو جمهوري تم انتخابه للكونغرس، وأصغر شخص من بين أي حزب ينتخب له منذ أكثر من 50 عاماً، ليتمكن بفوزه من الحفاظ على هذا المقعد للمرة الثانية على التوالي في يد الحزب الجمهوري.

من هو ماديسون كاوثورن؟

ولد النائب كاوثورن في 1 أغسطس 1995، في مدينة أشفيل بولاية نورث كاورلينا، لكنه انتقل منذ صغره ليعيش في مدينة هندرسونفيل في الولاية ذاتها قبل أن يعود مع بداية تعليمه الابتدائي إلى مدينته الأصلية حيث تلقى تعليمه في مدرسة آشفيل كريستيان المنزلية.

وفي مراهقته لم يكتف كاوثورن بمجرد الدراسة فحسب، بل عمل أيضاً كنادل في مطعم Chick-fil-A المتخصص ببيع وجبات الهمبرغر السريعة.

وبعد التحاقه بجامعة Patrick Henry لدراسة العلوم السياسية تركها في السنة الثانية بسبب  علاماته المنخفضة، واتجه لافتتاح شركة SPQR Holdings وهي شركة استثمار عقاري في مدينة هندرسونفيل ولكنها إلى الآن لا تملك أي دخل كما أنه موظفها الوحيد.

حادث سيارة سبب له شللاً نصفياً

منذ طفولته وكان كاوثورن يحلم بالدخول إلى الأكاديمية البحرية الأمريكية، وعندما تجاوز سن الـ18 في عام 2014 تمكن من الحصول على ترشيح من النائب الأمريكي مارك ميدوز لدخول الأكاديمية.

ووفق رواية كاوثورن خلال حملته الانتخابيّة في الكونغرس فإنه تعرض لحادث سيارة بعد ترشيحه تسبب بإصابته بمرض شلل نصفي، وهو ما أفسد خططه في الدخول إلى الأكاديمية.

لكن التقارير الإخبارية سرعان ما كشفت عن تحريف كاوثورن في سرد قصته، فأشارت إلى أنّ حادث السيارة قد قلب حياته رأساً على عقب، ولكن الأكاديمية رفضته بالفعل قبل الحادث.

فعاد النائب الشاب ليصحح في خطاب آخر له أنّه في وقت إصابته كان يعلم فقط بأمر ترشيحه للأكاديمية، وكان يتوقع أن يتم قبوله، وبأنه لم يقل أبداً إن الأكاديمية قبلته قبل وقوع الحادث.

زار منزل عطلة هتلر

في عام 2017 نشر كاوثورن عدّة صور له على موقع Instagram وهو يحتفل في نفق “عش النسر” الذي يقال إنه كان إحدى النقاط التي كان يقضي فيها هتلر عطلته في جبال الألب.

وكتب كاوثورن في وصف صورته بأن زيارة منزل هتلر في ألمانيا كانت مدرجة في قائمته لفترة طويلة.

وأثناء ترشيحه لنفسه لمجلس الكونغرس أعربت عمدة مدينة أشفيل التي ولد فيها كاوثورن عن قلقها من قيام مرشح للحزب الجمهوري في منطقتها بزيارة منزل عطلة هتلر، وهو ما دفع كاوثورن إلى حذف صوره حسب مانقل موقع “عربي بوست”.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً