ماهو دواء رئيس البرازيل الذي شفاه من فيروس كورونا؟

قال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، الأربعاء، إنه “يتعافى على نحو جيد” بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد، وتلقيه عقارا لم تثبت فعاليته بعد (هايدروكسي كلوروكين)، لعلاج أعراضه الخفيفة.

ونشر جايير بولسونارو، عبر صفحته على فيسبوك، مقطع فيديو ظهر فيه ممسكا بحبة من عقار محتمل لكورونا أثار ضجة عالمية “الهايدروكسي كلوروكين” معلنًا أنه يشعر بتحسن.

وأثبتت الفحوص إصابة بولسونارو بمرض كوفيد-19، الثلاثاء، لينضم لمجموعة صغيرة من قادة العالم أُصيبوا بالمرض.

وقال بولسونارو مساء الثلاثاء، إنه يشعر بالفعل بتحسن أفضل عقب تناوله ما وصفه بالجرعة الثالثة من عقار هايدروكسي كلوروكين.

ولا توجد ادله علمية تذكر تثبت فعالية هذا العقار المضاد للملاريا، ولا تعطي التجارب الجارية على هذا الدواء حتى الآن ما يكفي من أدلة على فعاليته في علاج مرضى فيروس كورونا اضافة الى المخاطر التي تحملها آثاره الجانبية.

محتوى ذو صلة
مديرية أمن الزاوية تزيد ساعات حظر التجول

والجدير بالذكر في وقت سابق حذرت منظمة الصحة العالمية، رابطات الأطباء والأخصائيين من التوصية بهذه العلاجات غير المثبتة أو وصفها للمرضى بالعدوى ومن تعاطيها كعلاج ذاتي.

وكذلك في بعض الدراسات العلمية تم العثور على أدلة تشير إلى وجود صلة بين استخدام هيدروكسي كلوروكوين و “سُمية القلب”، خاصة عند استخدامه مع عقار أزيثروميسين، وهو مضاد حيوي يستخدم لعلاج التهابات الصدر وأنواع العدوى الأخرى.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً