ما السبب الخفي وراء زيارة وزير خارجية بريطانيا لإيران؟

هانت
هانت سيلتقي مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وسيشدد على التزام بريطانيا بالاتفاق النووي. [أ.ب]

أكد مكتب وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت أنه سيزور طهران اليوم الاثنين لأول مرة، لإجراء محادثات مع الحكومة الإيرانية بشأن قضايا من بينها مستقبل الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

حيث قال مكتب هانت إنه سيلتقي مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف وسيشدد على التزام بريطانيا بالاتفاق النووي ما دامت إيران ملتزمة ببنوده، كما سيناقش أيضا الجهود الأوروبية للحفاظ على عملية تخفيف العقوبات المرتبطة بالاتفاق النووي.

هذا وأوضح هانت في بيان له قبل الزيارة أن:

“الاتفاق النووي الإيراني لا يزال يمثل عنصراً مهما للاستقرار في الشرق الأوسط لأنه يزيل خطر وجود إيران المسلحة نووياً، ويحتاج الاتفاق إلى التزام بنسبة 100% من أجل استمراره”.

وأضاف قائلاً:

“سنلتزم بما علينا في الاتفاق ما دامت إيران ملتزمة بذلك ولكننا نحتاج أيضاً إلى أن تنهي إيران النشاط المزعزع للاستقرار في باقي أنحاء المنطقة، إذا كنا سنعالج الأسباب الأساسية للتحديات التي تواجه المنطقة”.

يُذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان قد تخلى في مايو عن الاتفاق النووي مع إيران الذي تفاوضت عليه واشنطن وخمس دول كبرى أخرى خلال إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

أخبار ذات صلة
حركة النهضة تُرشح الغنوشي لتمثيلها في الانتخابات البرلمانية المُقبلة