ما السر وراء القمة الثلاثية بين مصر والعراق والأردن؟

مصر والعراق والأردن
اعتبر المتحدث المصري أن تجربة مصر التنموية الكبرى ستكون حاضرة أيضًا. [إنترنت]

أعلن بسام راضي المتحدث الرئاسي المصري أن قمة الرئيس عيد الفتاح السيسي ورئيس وزراء العراق عادل عبد المهدي، وملك الأردن عبد الله الثاني، هدفها تعزيز التعاون العربي المشترك.

حيث قال راضي:

“القمة الثلاثية تتضمن شقين الأول تنموي وتجاري واقتصادي، والآخر سياسي وأمني وهدفها تعزيز التعاون العربي مشترك، لصالح الشعوب، في إطار المنفعة والاحترام المتبادلين”.

كما اعتبر المتحدث المصري أن تجربة مصر التنموية الكبرى ستكون حاضرة أيضًا، والشق الأمني والسياسي هام جدًا في ظل النجاح الذي حققته مصر في مكافحة التنظيمات الإرهابية، ونجح العراق أيضًا في دحر الإرهاب فيها، ومن ثم فإن تبادل المعلومات هام للغاية، لأن المقاتلين الأجانب الذين يشكلون عماد وأساس هذه التنظيمات، انسحب منهم من انسحب، وهناك احتمالات أن يعودوا إلى بلادهم الأصلية، أو ينقلوا إلى المحيط الإقليمي حسب قوله.

وتابع راضي:

“ما يهمنا كدول تتعاون مع العراق، ألا يتم انتقال هؤلاء الإرهابيين إلى محيط آخر وأن يكون هناك تبادل للمعلومات”.