مجلس مشايخ وأعيان ترهونة ينعي الأخوين محسن وعبد العظيم الكاني

انتشرت مؤخراً أنباء عن رفع حالة الطوارئ للدرجة القصوى ورفع حالة التأهب الأمني في ترهونة. [إنترنت]
أكد مجلس مشايخ وأعيان مدينة ترهونة وفاة آمر اللواء التاسع عبد الوهاب المقري والقائد الميداني لقوات الكاني في ترهونة محسن الكاني وشقيقه عبد العظيم.

وفي بيان للمجلس على صفحته الرسمية في فيسبوك أكد أن المقري والأخوين الكاني قد قضوا جراء استهدافهم بالطيران.

هذا ودعا المجلس في بيانه جميع أبناء ترهونة المرابطين على الجبهات إلى جانب قوات حفتر بالثبات في أماكنهم، مؤكداً استمرار مدينة ترهونة في دعم قوات حفتر.

بيان مجلس مشايخ ترهونة يقول الله تعالى.. من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر…

Gepostet von ‎مجلس مشايخ وأعيان قبائل ترهونة المجاهدة‎ am Freitag, 13. September 2019

وكان قد انتشرت مؤخراً أنباء عن رفع حالة الطوارئ للدرجة القصوى ورفع حالة التأهب الأمني في ترهونة، إثر مقتل محسن الكاني وشقيقه الأصغر عبد العظيم، بالإضافة إلى آمر اللواء التاسع عبدالوهاب المقري في قصف جوي لسلاح الجو التابع لحكومة الوفاق الموطني استهدف سيارتهم المصفحة.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق