مجموعة مُسلحة تسطو على مُناوبي دائرة توزيع الكهرباء في حي الأندلس

المهاجمين قاموا بالسطو على نقود المُناوبين الشخصية وهواتفهم وسيارة لأحد الأفراد ولاذوا بالفرار.

أكدت الشركة العامة للكهرباء قيام مجموعة خارجة عن القانون بالدخول إلى مقر دائرة توزيع حي الأندلس وإشهار السلاح على المناوبين.

حيث كشفت العامة للكهرباء أن المهاجمين قاموا بالسطو على نقود المُناوبين الشخصية وهواتفهم وسيارة لأحد الأفراد ولاذوا بالفرار.

هذا واستنكرت الشركة العامة للكهرباء هذا العمل قائلةً أن هذه الهجمات تؤثر سلباً على نفوس العاملين وجهودهم المضاعفة التي يقومون بها من أجل استقرار الشبكة الكهربائية، مُناشدةً كافة الجهات الاعتبارية بتحمل مسؤولياتها بحماية مقار الشركة العامة للكهرباء وعامليها.

اقترح تصحيحاً

التعليقات: 3

  • عبدالحق عبدالجبار

    ماهو باشاغا في تونس …. ؟! زارع الامن والامان

  • العابر _2019_نهاب المال العام

    هذه جريمة يعاقب عليها القانون ونحن نندد بها اشد التنديد ولكن يبحث مسؤولي شركة الكهرباء على كل الشماعات حتى يدارو تقصيرهم الشديد فالشركة منذو 8 سنوات وهي تتلقى المليارات ما يزيد عن 32 مليار دينار ولم تفعل شيئا حيال انقطاع الكهرباء المتازم وتلفق الاكاذيب حتى تواري السرقات والنهب والتبدير للمال العام ومسؤوليها يعيشون فى رفاهيه لاينقطع عليهم الكهرباء ولو لثواني معدوده بينما منطقة النجيلة وانا منهم ورشاح المشاشطة جنزور وجزء من المشاشطة وحتى تقاطع البخاري وتقاطع جامع كني انقطع التيار يوم الامس 18/8/2019 لمدة 13 ساعة من الواحدة ظهرا الى الثانية صباحا بشكل مستمر بعد ان فرحنا بالاخبار التى ادعت فيها شركة الكهرباء بتوصيل وحدة من وحدات محطة اوباري بالشبكة العامة ونفاجئ بالانقطاع لهذه الفترة الطويلة وهذه ليست المرة الاولى رغم شكوى المواطنيين لبعض مسؤولي شركة الكهرباء ووعود لم تتحقق ولكن لاحياة لمن تنادي فمسئولي الكهرباء ينهبون المال العام وماريقارب 20000 مواطن يقبعون فى ظلام دامس الا من ملك مولد كهرباء وحتى هذا لايغني شيئا فقد فاض الكيل بالمواطن من وراء ذلك ولكن ليس هذا مبررا لهذه الفعلة الشنعاء التى ندينها ونطالب بالقبض على مرتكبيها ومعاقبتهم اشد العقاب ونطالب ايضا بالقبض على ناهبي المال العام وتقديمهم للعدالة لينالو جزائهم العادل .

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

Send this to a friend