محمد تكالة: الحل في ليبيا لن يكون إلا بالتوافق

تكالة: كفانًا دمار وحروب وتمزيق النسيج الاجتماعي. [إنترنت]
كتب رئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس الأعلى للدولة الدكتور علي تكالة، معلقًا على الأحداث الجارية بقوله إن هذه الحرب مؤامرة خارجية شبيهة بحرب اليمن، حسب قوله.

وأضاف تكالة أن من أعطى الأوامر بتقدم هذه القوات إلى العاصمة هو من خارج الحدود، وتابع يقول:

“كنا على أبواب عقد الملتقى الجامع والذي كنا نأمل فيه الوصول إلى حل يرضي جميع الأطراف ويؤدي إلى حالة الاستقرار”.

وأوضح رئيس اللجنة الاقتصادية أن هذا الحل الذي يكون فيه جميع الليبيين متساويين في الحقوق والواجبات، في ليبيا لن يكون إلا بالتوافق.

وأشار إلى وجود طرف لا يفهم ذلك، لذلك لن يحدث توافق إلا باستبعاده نهائيًا وهو مستعد لإشعال الفتنة بين الليبيين جميعا من أجل نزواته، في إشارة منه إلى قائد قوات الكرامة خليفة حفتر.

وأردف تكالة يقول:

“يجب أن نكون منصفين لنتمكن من إيجاد الحلول، كفانًا دمار وحروب وتمزيق النسيج الاجتماعي”.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن