مخارف من وصول الليرة التركية للإنهيار

يتوقع أن الليرة قد تهبط بصورة حادة إلى نحو 7.5 مقابل الدولار الأميركي. [إنترنت]
هبطت الليرة التركية بما يزيد عن 3% مقابل الدولار، اليوم الخميس متأثرة بموجة بيع في الأسواق العالمية، وقلق المستثمرين من أن بيانات التضخم التي جاءت منخفضة عن المتوقع قد تدفع البنك المركزي لإجراء خفض مبكر في أسعار الفائدة.

وفي ثاني أيام التداول في العام 2019، شهدت الليرة بفعل التقلبات التي ابتدأ بها العام الماضي، حينما تراجعت بنحو 47 % مقابل الدولار، وهو ما أذكى مخاوف من أزمة مصرفية وتباطؤ اقتصادي.

وتعافت الليرة منذ ذلك الحين، معوضة بعض خسائرها، وأنهت العام الماضي منخفضة بنحو 30 % أمام العملة الأمريكية.

وبلغت العملة التركية 5.5340 ليرة للدولار، لتعوض بعض خسائرها رغم  تراجعها بما يزيد عن 3.5 % أثناء الجلسة.

يُذكر أن الليرة التركية انخفضت  بشكل لافت خلال 2018 بسبب أزمة دبلوماسية مع واشنطن، على إثر اعتقال القس الأميركي، أندرو برانسون، لكن الإفراج عن رجل الدين لم ينه أزمة العملة التي يتوقع أن تستمر خلال العام 2019.