مدفيديف: تخلينا عنِ الدولار يرجع لسِياسة واشنطن «العِدائية»

موسكو تخلت عن الدولار لصالح عملات آخرى نتيجة للسياسات العدائية الأمريكية”. [RT]
قال رئيس الحكومة الروسية دميتري مدفيديف إن ابتعاد روسيا عن استخدام الدولار في تجارتها الخارجية لصالح الروبل وعملات أخرى يرجع للسياسة العدائية التي تتبعها واشنطن.

وجاء تصريح رئيس الوزراء الروسي على هامش مشاركته في منتدى “غايدار” الاقتصادي المنعقد حالياً في موسكو، مشيرا إلى أن بلاده قلصت بنحو ملحوظ استثماراتها في سندات الخزانة الأمريكية.

وكمثال على استغناء روسيا عن العملة الأمريكية، قال مدفيديف إن إصدار السندات الدولية الأخير تم باليورو، وذلك نتيجة لسياسة الولايات المتحدة العدائية، لافتاً بأن سياسة الولايات المتحدة تقوض الثقة في عملتها الوطنية.

وأضاف أن الإجراءات الاقتصادية الأمريكية تساهم فقط في زيادة التوترات في الاقتصاد العالمي، في إشارة إلى حرب الرسوم الجمركية التي أشعلتها الإدارة الأمريكية مع الكثير من دول العالم، وخاصة الصين والاتحاد الأوروبي.

وانطلق في موسكو اليوم منتدى “غايدار” الاقتصادي، تحت شعار “روسيا والعالم.. أهداف التنمية الوطنية والاتجاهات العالمية” .والذي يستمر حتى الخميس وسط مشاركة فعالة”.