مزايا وعيوب تكنولوجيا التعرف على الوجه

التعرف على الوجه
تأتي مع هذه التكنولوجيا العديد من المزايا والعيوب، ويخضع الامر إلى كيفية الاستخدام. [إنترنت]

تكنولوجيا التعرف على الوجه هى من بين انواع التكنولوجيا التى اصبح لها مكانة عالمية، وتقدر التوقعات ان يرتفع سوقها العالمي إلى مليارات الدولارات في المستقبل القريب.

تستخدم تكنولوجيا التعرف على الوجه من خلال عدة صور ملتقطة لوجه شخص ما، فمن المعلوم ان وجه الانسان يحتوى على 80 نفطة يمكن من خلالها تحديد الوجه والتعرف عليه، وعمليات هذه التكنولجيا تتم باستخدام ما بين 14 الى 22 نقطة لتحديد الوجه، حيث يتم قياس المسافات بين العينين والأنف والفم والفك، ومن بعد يتم تحويل تلك المسافات إلى خوارزمية رقمية، حيث تتم مقارنة الخوارزمية مع قاعدة بيانات من الوجوه التي تم تحليلها سابقا ليتم إجراء مطابقة وفق الحاجة والحالة، اى ان هذه التكنولوجيا هى برمجيات بيومترية تستخدم الأجهزة التي تدعم الذكاء الاصطناعى لتعيين سمات الوجه رياضيا لتسهيل التعرف على شخص ما من صورة رقمية، ويتم استخدام خوارزميات لمقارنة الصور الرقمية لتحديد الهوية، وتشبه هذه التكنولوجيا تكنولوجيات تحديد الهوية الأخرى مثل التعرف على الصوت ومطابقة بصمات الأصابع وبصمة العين.

أحدثت تكنوبوجيا اليوم ثورة في التعرف على الوجوه وجعلتها من الاعمال اليومية والاكثر واقعية، وخاصة في مجالات الامن والسلامة.

تمتلك برامج التعرف على الوجه القدرة على تحديد هوية شخص ما أو التحقق من هويته من خلال تحليل صورة رقمية لوجهه، وتعمل هذه التكنوبوجيا عن طريق رسم ملامح الوجه الخاصة بهذا الشخص، وحفظ هذه المعلومات الفريدة، ويمكن للبرنامج مقارنة صورة وجه الشخص بالمعلومات المحفوظة في قاعدة البيانات، لتأكيد هويته.

باختصار فإن المفهوم هو أن العديد من النقاط المختارة مسبقا لصورة الوجه الرقمية تتم مقارنتها بالصورة الفعلية عند تقديمها ثم التحقق منها من خلال قاعدة بيانات. تعتمد التكنوبوجيا على الكاميرات عالية الدقة. تكنولوجيا التعرف التعرف على الوجه سريعة ودقيقة، وهذا هو المفتاح لإدراجها من قبل الهيئات المالية والاسواق  والجهات الحكومية بدول مختلفة.

تأتي مع هذه التكنولوجيا العديد من المزايا والعيوب، ويخضع الامر الى كيفية الاستخدام ومعرفة العيوب والعمل على التغلب عليها.

من بين تلك المزايا والعيوب وبشكل مختصر للتنوية بها، حيث لا توجد تكنولوجيا جديدة بدون عيوبها، مما يتعين على صانعي القرار فعله هو تقدير المزايا والعيوب وتحديد أيها أكثر ملاءمة لاحتياجاتهم، وتطبيقها في انشطنهم سواء كانو افراد او جهات خاصة او عامة، والعمل على دراسة الموضوع وخاصة ما يتعلق بجدواه:

أولاً: المزايا

  1. تحسين الأمن.
  2. أتمتة كاملة.
  3. دقة وسرعة عاليتين.
  4. الهمل عن بعد ولا يوجد اتصال.
  5. صعوبة تزويرها.
  6. انتقاء الأفراد المطلوبين حتى في الأماكن المزدحمة.
  7. الكفاءة من حيث التكلفة.

 ثانيا: العيوب

  1. مشاكل زاوية المراقبة.
  2. الحاجة إلى تجهيزات عالية الجودة.
  3. الحاجة الى إلى برنامج متطور للغاية لتشغيل الكاميرات الرقمية عالية الدقة.
  4. مشاكل المعالجة والتخزين.
  5. التغييرات الكبيرة في المظهر وشعر الوجه وتغير الوزن.
  6. مشاكل الخصوصية الشخصية.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن