بلاستيكو

الصادق الغرياني يكشف عن مخططات إيرانية لنشر التشيع

استنكر مفتي ليبيا النشاطات المشبوهة للإيرانيين في ليبيا, وحذر من محاولتهم نشر التشيع في البلاد.

وقال الشيخ الصادق الغرياني ، أنه تم ملاحظة نشاطات مشبوهة ومشينة من قبل إيران والإيرانيين داخل ليبيا حيث يتم نشر الكتب والكتيبات وإقامة المعارض ودعوات مستمرة للتشيع، مشيرا في ذلك إلى أن الإيرانيين يستدرجون الشباب الليبي وعامة الناس لدعوات مجانية لزيارة طهران ومنحهم إقامات في فنادق فخمة بزعم أن إيران تساعد ليبيا.

وأضاف الغرياني أن التشيع يقوم على إقامة الأحقاد والكراهية وسب أصحاب الرسول، لافتا إلى أن ذلك سوف يدخل البلاد في دوامة عنف وقتل لا تنتهي وستؤدي إلى طرق معقدة إلى درجة أن الدعاة سيستحيل عليهم هداية عامة الناس إلى الصواب.

واوضح أن عائلات ليبية قد اتصلت بدار الإفتاء تحذر من أن يتحول أبناءها إلى مذاهب ملحدة مثل المذهب الأحمدي أو غيرها من المذاهب التي لا أصل لها.

 


اقترح تصحيحاً

التعليقات: 1

  • على الترهونى

    جزاك الله عنا كل خير شيخنا…. احدرو ياليبين من هولاء الخارجين عن الملة الدين يسبون صحابة الرسول ويسبون ام المومنين عائشة

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً