مقتل عسكريين اثنين وإصابة 4 خلال تمرد المخابرات السودانية

البرهان: منظومة الأمنية ستظل متماسكة وعصية على كل متربص بها. [إنترنت]

أكد رئيس أركان الجيش السوداني، محمد عثمان الحسين، مقتل عسكريين اثنين وإصابة 4 آخرين من الجيش السوداني خلال محاولة القضاء على تمرد بعض منتسبي جهاز المخابرات السوداني.

وأضاف الحسين خلال مؤتمر صحفي عقد للإعلان عن انتهاء التمرد، أنهم تمكنوا من القضاء على التمرد بأقل الخسائر، مشددا على أن “المنظومة الأمنية ستظل متماسكة وعصية على كل متربص بها”.

ونوه بأن جميع مباني المخابرات تحت سيطرة الجيش السوداني الآن.

من جهته، أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، اليوم الأربعاء، عن فتح المجال الجوي للسودان.

محتوى ذو صلة
الجزائر.. السجن «15» عاماً لشقيق بوتفليقة بتهمة التآمر

وقال البرهان : “حركة الملاحة عادت إلى طبيعتها في مطار الخرطوم، وتمت السيطرة على جميع المقار من قبل القوات المسلحة السودانية”، وأضاف: “لن نسمح بحدوث أي انقلاب في السودان”.

وأعلن الجيش السوداني، مساء الثلاثاء، فرض سيطرته على مقر هيئة العمليات بحي كافوري بشمالي الخرطوم بعد تجدد الاشتباكات مع العناصر المتمردة.

وأكد جهاز المخابرات السوداني احتواء الموقف وانتهاء التمرد المسلح لوحدات من هيئة العمليات، عبر المفاوضات، مشيراً إلى أن العناصر المتمردة سلمت أسلحتها.

اقترح تصحيحاً

تعليقات فيسبوك


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

Send this to a friend