بلاستيكو

«مكافحة الأمراض» يُعلن دخول البلاد في الموجة الرابعة من كورونا

أعلن مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض الدكتور حيد السايح، عن دخول ليبيا رسميا في الموجة الرابعة من متحوّر “أوميكرون” من فيروس كورونا المستجد.

وأشار السايح إلى زيادة في معدل التكاثر (1.5)R0 لرقم لم نشهده في بلادنا لأكثر من مدة طويلة تصل إلى شهور، وبهذا نشهد الآن موجة جديدة من متحوّر “أوميكرون”.

كما لفت إلى أن تقسيم البلاد إلى مناطق صحية هي الحل لمجابهة هذه الموجة ولا يمكن أن نضع شروط شاملة لكل البلاد، فالآن لكل منطقة خصوصية من ناحية انتشار الوباء.

هذا وأفاد المركز الوطني لمكافحة الأمراض، بأن عدد الإصابات الإجمالية بفيروس كورونا بلغت أكثر من 403 آلاف إصابة بينما بلغ إجمالي الوفيات 5907 حالات وفاة، بينما سجل ارتفاعا ملحوظا في أعداد الحالات الموجبة المسجلة يوميا.

وأوضح المركز في تقريره الأسبوعي عن الوضع الوبائي في البلاد، اليوم السبت، أن عدد الحالات النشطة بلغ أكثر من 11 ألف حالة نهاية هذا الأسبوع بارتفاع بلغ 31% عن الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أن عدد الحالات التي قد تحتاج إلى رعاية طبية داخل المرافق الصحية بلغ 335 حالة بزيادة بلغت 87% عن الأسبوع الماضي.

ونوه المركز بأنه سجل ارتفاعا في عدد الاختبارات التي تم إجراؤها يوميا حيث بلغ متوسط الاختبارات الأسبوعية 5252 اختبارا بزيادة بلغت 12% عن الأسبوع الماضي، فيما سجلت مراكز رصد الوفيات ارتفاعا في متوسط عدد الوفيات حيث بلغ 13 حالة يوميا واستقر مؤشر معدل الوفيات عند 1.55%.

وأكد المركز الوطني لمكافحة الأمراض أن ارتفاع نسبة الحالات الموجبة إلى 23% يعد إشارة إلى زيادة انتشار المرض في المجتمع، موضحاً إن العاصمة طرابلس الأكثر كثافة سكانية تجاوزت خط 300 حالة أسبوعيا لكل 100 ألف مواطن، وهو ما يعني دخول البلاد موجة رابعة للوباء.

وأضاف المركز الوطني لمكافحة الأمراض في تقريره الأسبوعي، أن تدني عدد الاختبارات التي تجرى في المنطقة الشرقية والجنوبية إلى أقل من 20 اختبارا لكل 100 ألف مواطن، يشكل عائقا أمام قراءة الوضع الوبائي بصورة دقيقة، وسرعة استجابة أجهزة الدولة في اتخاذ الإجراءات المناسبة وفق تعبيره.

وأوصى المركز بإطلاق حملات تطعيم مكثفة وتغيير استراتيجية التطعيم وذلك بزيادة التركيز على الفرق المتنقلة بدلا من المراكز الثابتة للوصول إلى النسبة المستهدفة من اللقاحات، إضافة إلى توسيع وتكثيف حملات التوعية وإجراء الاختبارات خاصة في المناطق الشرقية والجنوبية.

كما أوصى المركز الوطني لمكافحة الأمراض بالعودة إلى فرض الإجراءات الاحترازية في أماكن العمل ومراكز التسوق والأماكن العامة واتخاذ الإجراءات القانونية لضمان الالتزام بها، ودعا إلى دعم مراكز الفلترة والعزل لرفع القدرة الاستيعابية ودعم برنامج مكافحة العدوى بمراكز العزل.

تقرير الوضع الوبائي الأسبوعي لجائحة كورونا . الفترة من 14 يناير الى 20 يناير 2022م #مكتب_الاعلام_والتوثيق #المركز_الوطني_لمكافحة_الأمراض

تم النشر بواسطة ‏المركز الوطني لمكافحة الأمراض _ ليبيا‏ في الجمعة، ٢١ يناير ٢٠٢٢
اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً