انتخابات ليبيا

نورلاند: الليبيون لا يرغبون في رؤية الصراع يتكرر

قال سفير الولايات المتحدة ومبعوثها الخاص إلى ليبيا ريتشارد نورلاند، إن الليبيين لا يرغبون في رؤية ما وصفه بـ”الصراع الأهلي” من الماضي يتكرر.

جاء ذلك في تعليق للسفير الأمريكي، على بيان بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الذي أصدرته اليوم الجمعة، وأعربت من خلاله عن قلقها إزاء الاشتباكات المسلحة في منطقة صلاح الدين بالعاصمة طرابلس.

ونقل الحساب الرسمي للسفارة الأمريكية على تويتر عن نورلاند قوله: “أفضل أمل للاستقرار يكمن في الانتخابات المقرر إجراؤها في ديسمبر”.

وتابع السفير الأمريكي: “يتحمل الزعماء السياسيون من جميع الأطراف مسؤولية الاتفاق الفوري على حل وسط يسمح بإجراء تلك الانتخابات في موعدها المحدد،،، ستدعهم الولايات المتحدة الأمريكية في هذه العملية”.

وأعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عن قلقها البالغ إزاء استمرار الاشتباكات المسلحة، مشيرةً إلى ورود معلومات عن استخدام إطلاق نار عشوائي في منطقة صلاح الدين، أحد الأحياء المكتظة بالسكان في طرابلس.

ودعت البعثة في بيان، إلى الوقف الفوري للأعمال التي وصفتها بـ”العدائية”، وناشدت جميع الأطراف ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

كما ذكّرت البعثة الأممية جميع الأطراف بالتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني لضمان حماية المدنيين والمنشآت المدنية.

ودعت بعثة الأمم المتحدة السلطات ذات الصلة كافة إلى تحمل مسؤولياتها في ضمان حماية المدنيين وفي ممارسة السيطرة على الوحدات التابعة لها وفقاً لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة ولا سيما القرار رقم 2570، بما في ذلك من خلال الشروع بشكل شامل ومفصل في عملية نزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج وإصلاح قطاع الأمن بهدف وضع جميع الأسلحة تحت سيطرة الدولة، بحسب البيان.

يأتي ذلك في حين، أفادت مصادر إعلامية بعودة الهدوء إلى منطقة صلاح الدين بالعاصمة طرابلس، بعد اشتباكات استمرت لساعات منذ ليلة البارحة وحتى ساعات الصباح الأولى.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً