عاجل

واشنطن تدرس سُبل دعم التحرك التركي في إدلب

واشنطن وأنقرة تتفقان في عديد من النقاط حول إدلب. [إنترنت]

صرح المبعوث الخاص للخارجية الأمريكية بشأن سوريا جيمس جيفري، أن بلاده تفكر في دعم الجيش التركي في إدلب عبر تقديم معلومات استخباراتية ومعدات عسكرية.

وقال جيفري اليوم الخميس في حديث تلفزيوني أدلى به أثناء الزيارة التي يقوم بها إلى تركيا حاليا: “الولايات المتحدة تنظر في سبل تقديم الدعم لتركيا في إدلب في إطار حلف الناتو، والأولوية هنا تعود لتزويد العسكريين الأتراك بمعلومات استخباراتية ومعدات عسكرية”.

وشدد المبعوث الأمريكي، على أن الحديث لا يدور حتى الآن عن دعم أنقرة عن طريق إرسال جنود أمريكيين إلى منطقة النزاع.

واستبعد جيفري احتمال اندلاع نزاع واسع النطاق في الساحة السورية بمشاركة الولايات المتحدة وتركيا وروسيا وإسرائيل، معتبرا أن هؤلاء “اللاعبين الكبار”  يتوخون أقصى درجات الحذر في تحركاتهم.

محتوى ذو صلة
حرشاوي: دعوة وزير الداخلية بحكومة الوفاق لإنشاء قاعدة أمريكية ليست بالجديدة

وأشار المبعوث الأمريكي، إلى أن واشنطن وأنقرة تتفقان في عديد من النقاط حول إدلب، مؤكدا “حق تركيا في حماية أمنها وحدودها”.

وتأتي زيارة جيفري إلى أنقرة في ظل تصعيد عسكري يشهده الشمال السوري في الفترة الأخيرة، سقط جراءه عدد من الجنود الأتراك بين قتيل وجريح بقصف سوري، وذلك بعد أن أدخلت تركيا تعزيزات عسكرية إلى إدلب تزامنا مع تقدم للجيش السوري في المنطقة.

اقترح تصحيحاً

هل ترغب بالتعليق؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق